إرتفاع الطلب على نماذج من أنظمة الدفاع التركية

طائرة التدريب التركية من طراز هوركس من إنتاج شركة تاي (صورة أرشيفية)
طائرة التدريب التركية من طراز هوركس من إنتاج شركة تاي (صورة أرشيفية)

عدد المشاهدات: 530

شهدت نماذج لأنظمة دفاعية تركية نشرت واستخدمت في عملية درع الفرات وعملية غصن الزيتون وعدد من العمليات الأخرى في سياق الحرب على الإرهاب، إهتماماً كبيراً من قبل مشترين محليين ودوليين، حيث استخدمت تركيا في حربها ضد الإرهاب مجموعة من المنظومات الجوية والبرية التي صممت من قبل كبار مقاولي الدفاع في البلاد، مثل مؤسسة صناعات الطيران التركية “TAI”، و”بايكار ماكينا”، و”أسيلسان”.

وبحسب ما نقلت ترك برس في 9 نيسان/ أبريل، أدى نجاح تركيا في القضاء على التهديدات الإرهابية مثل داعش وحزب العمال الكردستاني “بي كي كي” وحزب الاتحاد الديمقراطي “ب ي د” السوري التابع له، وميليشيا وحدات الحماية الشعبية “ي ب ك” في تسليط الضوء على تلك الأنظمة محلية الصنع.

وفي هذا الصدد، قال “باريش تانسوي” المدير العام لشركة “تان موديل”، الشركة التركية الوحيدة المصنعة لهياكل البلاستيك المكسو في تركيا، إن الشركة قامت بتطوير مشاريع مشتركة مع المؤسسات العاملة في مجال الصناعة الدفاعية العسكرية، من أجل معالجة عدد كبير من القطع ذات الأهمية خاصة في مجال صناعة المركبات الدفاعية الوطنية.

وأشار تانسوي إلى أن النموذج الأول الذي تم قاموا بطرحه في السوق كان هيكلاً مفصلاً مصغراً عن طائرة “هوركوش – إي” “Hürkuş-A” التابعة لمؤسسة صناعات الطيران التركية “TAI”.

وأضاف أن من بين منتجاتهم الأخرى نموذج مصغر لطائرة بيرقدار TB2، الطائرة ذاتية القيادة التي تصنعها شركة “بايقار”، إضافة إلى نموذج مصغر للنظام الجوي منخفض الارتفاع “كوكوت أس أي أي” الذي تنتجه شركة “أسيلسان”، كما أن الشركة تقوم حالياً بإجراء التمهيدات لصناعة نماذج ثلاثية الأبعاد لكل من طائرتي “NF-5A” و”NF-5B” اللتين تقوم بتصنيعهما شركة “ستار توركش”.

وأكد تانسوي أن الاهتمام بالمجموعة النموذجية للطائرات والمركبات العسكرية قد ارتفع مؤخراً، خاصةً بعد أن شنت تركيا عملياتها عبر الحدود، وتم استخدام العديد من الأنظمة في المعارك، بدأ الطلب يتزايد على المجموعات النموذجية، مردفاً: “لقد أبدى الناس اهتماماً كبيراً بالمجموعات النموذجية للأنظمة التي تم استخدامها في العمليات ضد الأرهاب، كما لاقت العديد من الأنظمة صنعت من قبل “TAI”، “بايقار”، و”أسيلسان” تقديراً كبيراً جداً، وبذلك فإن الطلب على مجموعات النماذج الأخرى للمركبات العسكرية محلية الصنع قد شهد أرتفاعاً ملحوظاً”.

ونوه تانسوي إلى أنهم يقومون بتطوير مجموعات نموذجية للطائرات العسكرية في الغالب، وأنهم من الشركات القليلة التي تقوم بمسح الطائرات العسكرية باستخدام أجهزة المسح الضوئي بالليزر ثلاثية الأبعاد على مستوى العالم، للحصول على قياس دقيق، كما أن للشركة منتجات أخرى في السوق مثل مجموعة نموذج 1:48، من طائرة RF-84F وطقم نموذج طائرة T-33.

وأضاف: “لقد أكملنا التصميم الثلاثي الأبعاد بحجم 1:32 لطائرة سوخوي 33 الروسية من خلال 662 قطعة مستقلة، ونستمر بانتاج القوالب وسوف يطرح في السوق خلال العام، وكذلك نستعد لإطلاق طراز 1:72 و 1:48 لطائرة “Buccaneer S.Mk.2″ المعروفة باسم القاذفة البريطانية الأخيرة هذا العام أيضاً”.

وذكر تانسوي أن شركة “تان موديل” تقوم بتصدير أطقمها النموذجية التي تتميز بالتفاصيل الدقيقة إلى العديد من الدول بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، واليابان، وبلجيكا، وألمانيا، وفرنسا، ولوكسمبورغ، وإيطاليا، وهولندا، وماليزيا، وأستراليا، والنرويج، وهونغ كونغ من خلال الموزعين المعتمدين، حيث أن منتجات الشركة تحظى بشعبية كبيرة في تلك الأسواق.

وأشار إلى أنهم كانوا يحاولون خلق مجموعة متنوعة من المنتجات التي سوف تجذب بدورها أنظار السوق العالمية، كما تهدف الشركة إلى جلب المزيد والمزيد من العملات الأجنبية إلى تركيا.

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.