اليابان تسلّح مقاتلاتها بالطائرات بدون طيّار بدل الصواريخ

أول طائرة شبح يابانية من طراز 2 Shinshin في مطار كوماكي في اليابان في 22 نيسان/ أبريل 2016. (رويترز)
أول طائرة شبح يابانية من طراز 2 Shinshin في مطار كوماكي في اليابان في 22 نيسان/ أبريل 2016. (رويترز)

عدد المشاهدات: 687

ذكرت وسائل إعلام أن اليابان تعمل على تطوير نظام جديد يعتمد على الدرونات بدل الصواريخ في مقاتلات الجيل الخامس التي ستنتجها. وتبعا لموقع Defense Aerospace فإن “اليابان تعمل على تصنيع طائرات F-3 المقاتلة من الجيل الخامس، المطورة عن مقاتلات F-35A Lightning II الأميركية، وستزودها بأنظمة قتالية فريدة وحاويات خاصة لنقل الدرونات”.

وللتحكم بهذه الدرونات القتالية، يعمل الخبراء اليابانيون على تزويد الطائرات الجديدة بأنظمة اتصال متطورة تسمح للطيارين بالتحكم بها عن مسافات بعيدة، وتبادل البيانات التي ستزودهم بها مع باقي الطائرات المقاتلة في السرب أو مع المراكز الأرضية.

ومن المفترض أن تستخدم هذه الدرونات لأغراض المراقبة والرصد وحتى تنفيذ ضربات مباشرة لمواقع وأهداف العدو، كما قد يكون من الممكن استخدامها لأغراض الاتصال والتشويش.

هذا وضمن مساعي اليابان لتعزيز قدرات سلاحها الجوي، ذكرت مصادر أن اليابان تعتزم شراء ما لا يقل عن 20 مقاتلة إضافية من مقاتلات الشبح طراز إف-35 إيه خلال الأعوام الستة المقبلة. وقالت المصادر إن اليابان قد تشتري بعض هذه المقاتلات أو جميعها من شركة لوكيهد مارتن في الولايات المتحدة مباشرة، بدلا من تجميعها محليا.

وقال أحد المصادر الثلاثة المطلعة على الأمر ”بالنظر إلى الميزانيات وجداول الإنتاج فإن اقتناء نحو 25 طائرة جديدة أمر ملائم تماما“. وطلبت المصادر عدم الكشف عن هويتها لأنه غير مصرح لهم بالتحدث لوسائل الإعلام.

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.