تحطّم مقاتلة روسية قبالة السواحل السورية ومقتل طياريها

طيارون من سلاح الجو الروسي يجلسون في قمرة قيادة مقاتلة "سوخوي-30 أس أم" قبل المغادرة في مهمة عسكرية من قاعدة حميميم العسكرية الروسية في محافظة اللاذقية، شمال غرب سوريا، في 16 كانون الأول/ديسمبر 2015 (AFP)
طيارون من سلاح الجو الروسي يجلسون في قمرة قيادة مقاتلة "سوخوي-30 أس أم" قبل المغادرة في مهمة عسكرية من قاعدة حميميم العسكرية الروسية في محافظة اللاذقية، شمال غرب سوريا، في 16 كانون الأول/ديسمبر 2015 (AFP)

عدد المشاهدات: 684

تحطّمت مقاتلة روسية في 3 أيار/مايو الجاري في البحر المتوسط بعد إقلاعها من قاعدة جوية في سوريا ما أدى إلى مقتل طياريها، بحسب ما نقلت وكالات الأنباء الروسية عن وزارة الدفاع.

وصرّحت الوزارة أن “مقاتلة من طراز “سوخوي-30 أس أم” (Su-30SM) روسية تحطمت في البحر المتوسط قرابة الساعة 09,45 (06,45 ت غ) بينما كانت تعلو في الجو بعيد إقلاعها من قاعدة حميميم الجوية. ولقد قُتل الطياران”، بحسب ما نقلت عنها وكالة تاس الرسمية، التي أضافت أن الطيارين حاولا دون جدوى إنقاذ الطائرة حتى اللحظة الأخيرة.

وقالت الوزارة إن الطائرة لم تشتعل فيها النيران مضيفة أنه “بحسب المعلومات الأولية فإن سبب التحطم قد يكون دخول طائر إلى المحرك”.

وهذه الطائرة من بين الأكثر تطوراً في الترسانة الروسية وقامت بأول رحلة لها في 2012. وفي سوريا استُخدمت لإطلاق صواريخ جو-أرض على أهداف للمعارضة ومرافقة طائرات هجومية وقاذفات استراتيجية.

وبهذا الحادث ترتفع خسائر الجيش الروسي الرسمية منذ بدء تدخله في سوريا إلى 86 قتيلاً.

وكانت آخر خسائر الجيش حصلت حين تحطمت طائرة نقل عند هبوطها في قاعدة حميميم في اذار/مارس ما ادى الى مقتل كل ركابها ال39.

ويتواجد حوالى ثلاثة آلاف جندي روسي في سوريا غالبيتهم في قاعدة حميميم في شمال غرب البلاد.

  ظهور مقاتلة الجيل الخامس الروسية "سوخوي-57" في سوريا

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.