كوريا الجنوبية تكشف عن سفينتها البرمائية الهجومية الثانية

منصة هبوط المروحيات (Landing Platform Helicopter) من تصميم شركة "هانجين" للصناعات الثقيلة، وهي سُمّيت على اسم مارادو - الجزيرة الجنوبية في أقصى جنوب كوريا (إدارة برنامج اقتناء مشتريات الدفاع)
منصة هبوط المروحيات (Landing Platform Helicopter) من تصميم شركة "هانجين" للصناعات الثقيلة، وهي سُمّيت على اسم مارادو - الجزيرة الجنوبية في أقصى جنوب كوريا (إدارة برنامج اقتناء مشتريات الدفاع)

عدد المشاهدات: 990

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

أطلقت البحرية الكورية الجنوبية في 14 أيار/مايو الجاري سفينتها البرمائية الثانية من طراز “دوكدو” (Dokdo) التي يبلغ وزنها 14.500 طناً، في الوقت الذي ستركّز عملها على عمليات المياه الزرقاء (Blue-water operations) أكثر من مواجهة كوريا الشمالية.

لقد تم تصميم منصة هبوط المروحيات (Landing Platform Helicopter) من قبل شركة “هانجين” للصناعات الثقيلة، وهي سُمّيت على اسم مارادو – الجزيرة الجنوبية في أقصى جنوب كوريا. إنها تتميز بتصميم مميّز وأنظمة دفاعية محسّنة مقارنة بالسفينة الأولى دوكدو التي تم تكليفها في عام 2007، وفقا لإدارة برنامج اقتناء مشتريات الدفاع (DAPA).

وقال مون كي جيونغ، رئيس وكالة DAPA، خلال حفل الإطلاق في حوض بناء السفن في هانجن في بوسان، على بعد 450 كيلومترًا جنوب سيول إن “سفينة مارادو تعكس التحسينات التي تم إجراؤها من خلال تشغيل سفينة دوكدو. على وجه الخصوص، تم تزويد السفينة بأنظمة قتالية دفاعية متقدمة بالإضافة إلى رادار محسّن قائم على تقنيات محلية”.

وكان مون يشير على الأرجح إلى رادار ملاحي وصاروخ أرض-جو متوسط المدى من إنتاج شركة LIG Nex1 وأنظمة قتالية طورتها شركة Hanwha Systems.

بالإضافة إلى ذلك، سيتم تجهيز السفينة برادار مراقبة ثلاثي الأبعاد تمتصميمه من قبل شركة Elta Systems –  وهي تابعة لشركة إسرائيل لصناعات الطيران – بدلاً من نظام SMART 3 من شركة “تاليس” الفرنسية المزوّد على متن السفينة الأولى دوكدو.

وهناك فرق رئيس آخر بين السفينتين هو أن منصة مارادو قد تم تكييفها لاستيعاب طائرتين من طراز V-22 Osprey، في حين أن دوكدو قادرة على حمل طائرة واحدة فقط من هذا الطراز، وفقاً لمسؤولين في البحرية. كما تم تزويدها بنظامي أسلحة القتال القريب “فالنكس” (Phalanx) بدلاً من نظام GoalKeeper على دوكدو.

  التحركات المصرية في ملف التصنيع العسكري وتنويع مصادر السلاح

وقال وزير الدفاع سونغ يونغ مو إن دور السفينة المستقبلي هو حماية الأمن البحري في شمال شرق آسيا وما وراءها، في حين لم يكن هناك أي ذكر لعمليات دفاعية ضد كوريا الشمالية. وأضاف: “من أجل الحفاظ على سيادتنا البحرية ولعب دور كعضو في المجتمع الدولي، علينا أن نتحرك نحو محيطات أكبر. أنا مقتنع بأن مارادو ستحقّق شرفًا لجمهورية كوريا من خلال المساهمة في الأمن البحري في شمال شرق آسيا والعالم”.

يمكن لسفينة دوكدو أن تحمل ما يصل إلى 720 من مشاة البحرية المجهزة بالكامل، 10 دبابات، 10 شاحنات، سبع مركبات هجومية برمائية وثلاث أنظمة مدفعية. كما يمكنها الإبحار بسرعة قصوى تبلغ 41 كيلومترًا مع طاقم مكوّن من 300 فرد على متنها.

سوف تعمل السفينة الجديدة بشكل كامل في عام 2020 بعد التجارب البحرية.

لمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

https://www.defensenews.com/global/asia-pacific/2018/05/21/south-korea-changes-mission-for-its-newly-launched-assault-ship/

 

segma

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.