مقاتلات جيه-15 صينية تنفّذ هبوطاً ليلياً على أول حاملة طائرات محلية الصنع

مقاتلة جيه-15 صينية تقلع من حاملة الطائرات لياونينغ خلال مناورة ببحر الصين الجنوبي (وكالة ‏رويترز)‏
مقاتلة جيه-15 صينية تقلع من حاملة الطائرات لياونينغ خلال مناورة ببحر الصين الجنوبي (وكالة ‏رويترز)‏

عدد المشاهدات: 797

قالت صحيفة “تشاينا ديلي” الرسمية الصينية إن طيارين مقاتلين نفذوا في 26 أيار/مايو الجاري هبوطاً ليلياً على أول حاملة طائرات تملكها الصين وذلك في أحدث إشارة إلى حملة بكين لتحديث قواتها المسلحة، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

ونقلت الصحيفة الرسمية عن شريط مسجل نشرته البحرية الصينية إن الطيارين الذين يقودون طائرات من طراز “جيه-15” (J-15) هبطوا ليلاً على حاملة الطائرات “لياونينغ”، مضيفة أن الهبوط كان مناورة معقدة مثلت “وثبة كبرى صوب اكتساب قدرة قتالية كاملة”.

ولدى الصين خطط طموح لتحديث قواتها المسلحة بينما تعزز وجودها في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه وحول تايوان التي تتمتع بحكم ذاتي وتعتبرها الصين جزءا من أراضيها.

هذا وأجرت أول حاملة طائرات محلية الصنع في الصين تجارب بحرية في وقت سابق من الشهر الجاري. وقد تم شراء لياونينغ، التي من المتوقع أن تخدم الجيش كمنصة تدريب، من أوكرانيا في عام 1998 وهي مستعملة (Second-hand).

كما لعب الأسطول البحري الصيني دوراً بارزاً متزايداً في الأشهر الأخيرة، حيث أبحرت “لياونينغ” حول تايوان وسفن حربية صينية جديدة أخرى في أماكن بعيدة.

من جهتها، نقلت وسائل الإعلام الحكومية عن خبراء قولهم إن الصين تحتاج إلى ست حاملات طائرات على الأقل، في حين تعمل الولايات المتحدة على تشغيل عشر حاملات وتخطط لبناء اثنتين أخرتين.

ويتفق العديد من الخبراء على أن تطوير مثل هذه القوة سيأخذ عقوداً طويلة، ولكن الدافع لتعزيز قواتها في البحر سيكون حاسماً على المدى الطويل حيث تتطلع الصين إلى التفوّق على الهيمنة العسكرية الأميركية في المنطقة.

  ملامح ثاني حاملة طائرات صينية بدأت تتضح

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.