أميركا تنوي إقناع الهند بالتخلي عن إلغاء صفقة الأس-400 مقابل الثاد

عناصر من قوات الدفاع الجوي الروسية يُعدّون نظام الدفاع الجوي "أس-400" لعملية إطلاق في منطقة الاختبارات في أشولوك خلال تدريبات تكتيكية (وكالة سبوتنيك)
عناصر من قوات الدفاع الجوي الروسية يُعدّون نظام الدفاع الجوي "أس-400" لعملية إطلاق في منطقة الاختبارات في أشولوك خلال تدريبات تكتيكية (وكالة سبوتنيك)

عدد المشاهدات: 577

تنوي الولايات المتحدة إقناع الهند شراء منظومة الدفاع الصاروخي الأميركية “ثاد” (THAAD)، وبذلك تريد إلغاء الصفقة مع روسيا لشراء صواريخ “أس-400” (S-400)، وفق ما نقلت وكالة “سبوتنيك” في 27 حزيران/يونيو الجاري.

ووفقاً لصحيفة “The Economic Times”، يمكن أن تقدم واشنطن هذا الاقتراح في 6 تموز/يوليو، حيث من المقرر عقد اجتماع وزير خارجية الهند ووزير الدفاع مع وزير الخارجية والدفاع الأميركيين في نفس اليوم.

ونقلت سبوتنيك عن بعض الخبراء، أن منظومة الدفاع الجوي الروسية “أس-400” أكثر فعالية ضد مجموعة واسعة من التهديدات الجوية. بينما تتفوق منظومة “ثاد” في اعتراض الصواريخ بعيدة المدى.

ويشار إلى أن وزراة الدفاع الهندية طلبت من حكومة البلاد، في 1 حزيران/يونيو الجاري، الموافقة على شراء خمسة أنظمة صواريخ من طراز “أس-400” من روسيا، وقيمة العقد وصلت إلى 5.5 مليار دولار.

ولكن وبحسب موقع “ديفانس نيوز”، وصلت المفاوضات الهندية الجارية مع روسيا على شراء خمسة أنظمة من النوع المذكور إلى طريق مسدود مرّة أخرى؛ حيث فشل مسؤولو وزارة الدفاع الهندية وشركتي  Rosoboronexport  وAlmaz-Antey  الروسيتين في التوصل إلى تسوية حول السعر النهائي للمنظومة وخدمات التدريب، دعم الخدمات ونقل التكنولوجيا للصواريخ، وفق ما أعلن مسؤول في وزارة الدفاع.

هذا ووقعت الهند وروسيا اتفاقاً حكومياً دولياً حول بيع أنظمة “أس-400” خلال قمة ثنائية في تشرين الأول/أكتوبر 2016 في غوا بالهند بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الهندى نارندرا مودي.

مقال ذات صلة: 

الهند وروسيا تفشلان في وضع اللمسات الأخيرة على صفقة أنظمة أس-400

  صحيفة: تركيا تسعى لتطوير نظام دفاعي مشترك مع روسيا

segma

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.