نيوزيلندا تعتزم شراء طائرات “بوينغ” للدوريات البحرية

أول طائرة ‏P-8A Poseidon‎‏ مطلاة تتدحرج من حظيرة الطلاء في منشأة بوينغ في واشنطن، في نيسان ‏‏/أبريل 2009، وتعرض شكلها الجديد في البحرية الأميركية (شركة بوينغ)‏
أول طائرة ‏P-8A Poseidon‎‏ مطلاة تتدحرج من حظيرة الطلاء في منشأة بوينغ في واشنطن، في نيسان ‏‏/أبريل 2009، وتعرض شكلها الجديد في البحرية الأميركية (شركة بوينغ)‏

عدد المشاهدات: 364

أعلنت نيوزيلندا في 9 تموز/يوليو الجاري أنها ستخصص مبلغ 2,35 مليار دولار نيوزيلندي (1,4 مليار يورو) لشراء تجهيزات بينها أربع طائرات “بوينغ” للدوريات البحرية من الحكومة الأميركية.

وستحلّ “بي-8 ايه بوسيدون” من شركة “بوينغ”، وهي طائرة للدوريات البحرية متخصصة في مكافحة الغواصات والسفن والاستخبارات الالكترونية، مكان ست طائرات “بي-3 اوريون” قديمة تعمل منذ ستينات القرن الماضي.

وصرّح وزير الدفاع رون مارك أن “هذا الشراء يسمح لنيوزيلندا بمواصلة تعاملها في المستقبل بشكل مستقل مع الأوضاع البحرية، وعندما يكون ذلك ضرورياً، العمل مع شركاء مثل استراليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة”.

وسيخصص نصف قيمة الميزانية لشراء الطائرات والنصف الآخر لتمويل بنى تحتية وأجهزة أخرى لمحاكاة الطيران.

وتتولّى ويلينغتون مسؤولية منطقة بحث وإنقاذ واسعة في المحيط الجنوبي وجنوب المحيط الهادئ. وتنشر بشكل منتظم معدات عسكرية لمرافقة عمليات الانقاذ الانسانية في المحيط الهادئ.

وأضاف الوزير أن “المحافظة على قدرتنا على إجراء دوريات بحرية، أمر أساسي لأمن نيوزيلندا القومي ولقدرتنا على المساهمة في الجهود الدولية للأمن العالمي”.

وأعلنت استراليا المجاورة مؤخراً استثمارات بقيمة 5,2 مليار دولار لتطوير وبناء طائرات مسيّرة أميركية مخصصة لعمليات عسكرية مشتركة ولمراقبة المحيطات بما في ذلك بحر الصين الجنوبي.

  حاملة الطائرات الصينية تختبر أسلحة في تدريبات ببحر الصين الجنوبي

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.