فرنسا تسعى للحد من اعتمادها على موافقة أميركا على صادرات أسلحتها

زوار إماراتيون وأجانب يمرون أمام الصواريخ الفرنسية من طراز Storm Shadow/Scalp EG في افتتاح معرض دبي للطيران يوم 20 تشرين الثاني/نوفمبر 2005 (AFP)
زوار إماراتيون وأجانب يمرون أمام الصواريخ الفرنسية من طراز Storm Shadow/Scalp EG في افتتاح معرض دبي للطيران يوم 20 تشرين الثاني/نوفمبر 2005 (AFP)

عدد المشاهدات: 1219

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

تسعى باريس للحد من اعتمادها على موافقة الولايات المتحدة على صادرات الأسلحة الفرنسية، في حين تحجب واشنطن ترخيص عنصر أميركي موجود في صاروخ كروز “سكالب” (Scalp) الفرنسي، الأمر الذي يمنع بيع طائرات “رافال” إضافية إلى مصر.

وقالت وزيرة القوات المسلحة الفرنسية، فلورنس بارلي، أمام لجنة الدفاع الوطني والقوات المسلحة التابعة للجمعية الوطنية في مجلس النواب، وفق ما جاء في نصوص صدرت في 4 تموز/يوليو الماضي: “من الصحيح أننا نعتمد على آلية قوانين التداول الدولي بالأسلحة (International Traffic in Arms Regulations.. نحن تحت رحمة الأميركيين عندما يتعلق الأمر بمعداتنا”.

وقالت إن “فرنسا تفتقر إلى الوسائل لتكون مستقلة تماما عن الولايات المتحدة” مضيفة أن السلطات الفرنسية تبحث عن طرق لتعزيز استقلالها الذاتي. وكانت بارلي تجيب على سؤال من البرلماني جان جاك فيرارا حول منع بيع دفعة إضافية من طائرات رافال إلى مصر.

“هل نحن نتطلع لتحسين الوضع؟” تساءلت بارلي. “الجواب نعم. في الحالة التي أثارها السيد فيرارا، لا يمكننا التأثير على الولايات المتحدة لرفع معارضتها لبيع صواريخ سكالب. فما ما الحل إذاً؟ أن تقوم الشركة المصنعة لهذه الصواريخ، وهي MBDA، بالاستثمار في البحث والتكنولوجيا على أن تكون قادرة على صنع عنصر مشابه، متجنبة قوانين التداول الدولي بالأسلحة”.

ورفض شركة “أم بي دي أيه” التعليق على هذه القصة.

وأضافت بارلي أن “الوزارة تحتاج إلى تبني نهج أكثر منهجية – نهج ينطوي على التحدث إلى الصناعة بالإضافة إلى وزارة الاقتصاد والمالية لتحليل الاعتماد الفرنسي على الولايات المتحدة”.

هذا وسعى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى إقناع نظيره الأميركي دونالد ترامب بتوفير تصريح لمكوّن صواريخ كروز خلال زيارة الدولة السابقة لواشنطن في نيسان/أبريل الماضي، وفقاً لمصدر دفاع فرنسي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته.

  تفاصيل برنامج مقاتلة الجيل الرابع المُتقدّم الفرنسية رافال- الجزء الأول

كما أوضح المصدر أن ترامب أوصى الخبراء الفرنسيين بالتحدث إلى نظرائهم الأميركيين للعمل على إزالة الترخيض، لكن ذلك لم يحل المشكلة.

وقالت بارلي للبرلمانيين إن “الولايات المتحدة هي الرائدة عالمياً في صادرات الأسلحة، وهو ما يمثل أكثر من ثلث إجمالي المبيعات العسكرية الأجنبية”. وأضافت: “هذا هو الحال منذ أكثر من 70 عامًا، ويبدو أن ذلك سيستمر لبعض الوقت”، مشيرة إلى أن الدول الأوروبية ستتمكن من العثور على معدات أوروبية بسبب مبادرات تتخذ لتعزيز الدفاع الأوروبي.

وتقول الوزيرة إن “ماكرون طالب بالحصول على نهج فرنسي شبيه لبرنامج المبيعات العسكرية الأجنبية بالولايات المتحدة، مما يسهّل الطريق لصفقات الحكومة إلى الحكومة. وتفضل الدول الزبونة التعامل مع هذا النهج الأخير بدلاً من التعامل مع الشركات.

لمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

https://www.defensenews.com/global/europe/2018/08/01/a-jet-sale-to-egypt-is-being-blocked-by-a-us-regulation-and-france-is-over-it/

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.