صفقة مروحيات “أتاك” لصالح المغرب مهددة بسبب العقوبات الأميركية على تركيا

مروحية "تي-129 أتاك" التركية خلال معرض دبي للطيران 2017 (الأمن والدفاع العربي)
مروحية "تي-129 أتاك" التركية خلال معرض دبي للطيران 2017 (الأمن والدفاع العربي)

عدد المشاهدات: 752

كشفت يومية “المساء” المغربية، عن أن صفقة اقتناء المغرب لمروحية “أتاك” (ATAK) التركية باتت مهددة بسبب العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على تركيا، حيث تحتاج هذه الأخيرة إلى موافقة واشنطن لبيع ما تنتجه من طائرات مروحية، بسبب حقوق للولايات المتحدة في صناعة الطائرة.

وأوضحت اليومية في عددها الصادر في 7 آب/أغسطس الجاري، أن سبب انتظار تركيا لموافقة أميركية من أجل بيع الطائرات يعود إلى الحقوق الأميركية للمحركات المستعملة في صناعتها، بعدما توقفت في الأيام الأخيرة صفقة مشابهة وقعتها رئاسة الصناعات الدفاعية التركية مع باكستان الشهر الماضي.

وأوردت الصحيفة ذاتها، أن مصادر عسكرية في وزارة الدفاع التركية، أعربت عن قلقها من احتمالية تأثر عقد بيع مروحيات “أتاك” بالتوتر السياسي مع واشنطن، إذ تعدّ الصفقة مع باكستان كبيرة، وتعتبر رقماً قياسياً في صادرات تركيا العسكرية إذ تبلغ 1.5 مليار دولار قيمة 30 طائرة مروحية من نوع “أتاك”.

وستلجأ تركيا، وفق المصدر ذاته، إلى تمديد مدة عقد البيع لطائراتها إن لم تحصل على موافقة وزارة الدفاع الأميركية قبل شهر تشرين الثاني/نوفمبر على بيع المروحيات، بسبب العقوبات التي فرضتها واشنطن جراء اعتقال تركيا لقس أميركي متهم بالتجسس.

وسبق لمصادر تركية أن أكدت لـ”المساء” وجود مفاوضات مع المغرب لبيع الطائرة التركية “أتاك” التي تصنعها تركيا محلياً اعتماداً على نموذج إيطالي.

وحصلت تركيا على امتياز تصنيع المروحية من شركة الصناعات الفضائية الإيطالية “ليوناردو” (Leonardo)، بحسب موقع “جاينز” البريطاني، الذي أشار إلى أن مروحية “أتاك” هي مروحية هجومية ثقيلة وزنها 6 أطنان، يتم تطويرها بواسطة إدارة الصناعات الدفاعية التركية بخبرات محلية.

وتجمع المروحية التركية بين التصميم الإيطالي والخبرات الفنية التركية، التي سعت لإنتاج طائرة، متعددة المهام، تستطيع العمل في كل الأجواء، لتلائم احتياجات الجيش التركي في المقام الأول، وتستطيع المروحية التركية التحليق بسرعات تصل إلى 294 كم/ساعة على ارتفاعات كبيرة وفي أجواء مختلفة.

  تجربة "درع نشط" لحماية مركبات وطواقم الجيش البريطاني ضد الأسلحة الحالية والمستقبلية

وتتعاون تركيا مع إيطاليا في تطويرها منذ عام 2007، وتعتمد في تصميمها على تصميم المروحة الإيطالية “إيه- 129”.

segma

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.