السعودية وقطر في “حدث عسكري” مشترك

لقطة لسفن حربية تركية خلال مناورات "الحوت الأزرق 2018" القائمة في البحر المتوسط من 28 أيلول/سبتمبر الماضي حتى 7 تشرين الأول/أكتوبر الحالي (وكالة الأناضول)
لقطة لسفن حربية تركية خلال مناورات "الحوت الأزرق 2018" القائمة في البحر المتوسط من 28 أيلول/سبتمبر الماضي حتى 7 تشرين الأول/أكتوبر الحالي (وكالة الأناضول)

عدد المشاهدات: 624

تستضيف تركيا مناورات “الحوت الأزرق 2018” في البحر المتوسط، وتستمر حتى السابع من الشهر الجاري بمشاركة قوات بحرية عربية وعالمية، بحسب ما نقلت وكالة الأناضول.

والملفت في الأمر مشاركة كل من السعودية وقطر سوياً، في ظلّ توتّر العلاقات الخليجية في ما بينها بعد الأزمة الدبلوماسية المندلعة في حزيران/يونيو 2017. هذا وتشارك دول من الناتو والولايات المتحدة وأذربيجان والبحرين والجزائر والكويت وباكستان ورومانيا وعناصر من القوات الجوية والبحرية التركية.

وأفاد مراسل الأناضول، بانطلاق سفن القوات المشاركة من ميناء أقساز بولاية موغلا، في وقت مبكر من صباح 30 أيلول/سبتمبر الماضي، باتجاه الحوض الشرقي للبحر المتوسط مروراً ببحر إيجه.

وشملت المناورات التدريب على انطلاق القوات من الموانئ ومدى جاهزيتها للحركة في ظل تهديدات مختلفة، بما فيها الطواقم القوات الجوية والبحرية والغواصات. وبالقرب من الموانئ، تدربت طواقم السفن الحربية على التعامل مع الزوارق الإرهابية، وتدميرها في حال عدم إذعانها للتحذيرات عبر مكبرات الصوت.

وتشارك تركيا في المناورات بـ 4 فرقاطات و5 غواصات وطرادين (زورق دورية) و4 طائرات دورية بحرية، و6 مروحيات و4 مقاتلات من طراز أف-16. كما تشارك عشرات الفرقاطات والغواصات والسفن الحربية عن الناتو والدول المشاركة.

وقال قائد أسطول الغواصات في الجيش التركي الأدميرال حسن تشانكايا إن المناورات تهدف لتعزيز “خبرات الوحدات المشاركة خاصة في مجال حرب الدفاع تحت الماء، ودعم مستوى التحضير للعمليات وإجراء المهام، وتدريب العناصر المشاركة على تنفيذ عمليات على سطح الماء وتحته وفي الجو”.

  مناورات "شاهين-20" بين القوات القطرية والتركية "تدعم أمن الخليج"

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.