أميركا ستزيد ترسانها النووية “حتى تعود الدول الأخرى إلى صوابها”

العقيد جورج بوند يُطلع وزير الدفاع الأسبق روبرت غيتس والسيناتور الأسبق لألاسكا مارك بغيش حول قدرات الصواريخ النووية خلال جولة في عام 2009 في منشأة فورت غريلي في ألاسكا الواقعة على بعد 110 ميلاً من الجنوب فيربانكس (AP)
العقيد جورج بوند يُطلع وزير الدفاع الأسبق روبرت غيتس والسيناتور الأسبق لألاسكا مارك بغيش حول قدرات الصواريخ النووية خلال جولة في عام 2009 في منشأة فورت غريلي في ألاسكا الواقعة على بعد 110 ميلاً من الجنوب فيربانكس (AP)

عدد المشاهدات: 325

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لصحفيين، في 21 تشرين الأول الجاري إن بلاده ستزيد ترساناتها النووية “حتى تعود الدول الأخرى إلى صوابها”، على حد تعبيره.

وكان ترامب قد أعلن في وقت سابق أن بلاده ستنسحب من معاهدة القوى النووية متوسطة المدى التي وقعتها، في 1987 مع الاتحاد السوفييتي آنذاك.

وأعاد الرئيس الأميركي تكرار تصريحاته السابقة حول روسيا، قائلاً إنها “لم تلتزم بالمعاهدة”، كما لفت إلى أن “تعهده بزيادة المخزون النووي الأميركي يتضمن موقفاً ضد الصين أيضاً”، مضيفاً: “حتى يرجع الناس إلى صوابهم، سنبنيها”، في إشارة إلى الترسانة النووية.

ونوه ترامب إلى أن الصين لن تكون جزءاً من الاتفاق، إلا أنه رأى بأنه “يجب أن يتم إضافتها”، كما تابع قائلاً إن تهديداته حول زيادة ترساناته النووية هو بمثابة “تهديد لمن تريدون وهذا يتضمن الصين وروسيا ويتضمن أي أحد آخر يريد لعب هذه اللعبة ولا تستطيعون فعل هذا، لا تستطيعون لعب اللعبة علي”.

وفي المقابل، اعتبر الكرملين (القصر الرئاسي الروسي)، أن خطوة انسحاب الولايات المتحدة من المعاهدة النووية التي أبرمت بين البلدين إبّان فترة الحرب الباردة “تجعل العالم مكانا أكثر خطورة”، كما صرح المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، للصحفيين، بأنهم “يعارضون بشكل قاطع الاتهامات الأميركية بأن روسيا انتهكت معاهدة الأسلحة النووية”.

بدورها قالت المتحدثة باسم الخارجية الصينية، هوا تشون ينغ، إنه “من الخطأ” للولايات المتحدة للإشارة للصين كسبب للخروج من المعاهدة”، مضيفة أن “الانسحاب من جانب واحد من المعاهدة سيترك تأثيراً متعدد الأطراف”.

  وزير الدفاع الأميركي يؤيد إنشاء قيادة عسكرية للفضاء

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.