عدد الصواريخ المجنحة في الجيش الروسي تضاعف 30 مرة خلال 6 سنوات

الأسلحة النووية الفائقة التي يقول فلاديمير بوتين أنها يمكن أن تضرب أي مكان على الأرض تخضع ‏حالياً لاختبارها من قبل روسيا. ظهرت لقطات مرعبة (في الصورة) من اختبارات الصواريخ، التي يقول ‏الجيش أنها قد تمسح منطقة "بحجم تكساس أو فرنسا" (وزارة الدفاع الروسية)‏
الأسلحة النووية الفائقة التي يقول فلاديمير بوتين أنها يمكن أن تضرب أي مكان على الأرض تخضع ‏حالياً لاختبارها من قبل روسيا. ظهرت لقطات مرعبة (في الصورة) من اختبارات الصواريخ، التي يقول ‏الجيش أنها قد تمسح منطقة "بحجم تكساس أو فرنسا" (وزارة الدفاع الروسية)‏

عدد المشاهدات: 474

كشفت صحيفة “النجم الأحمر” الناطقة باسم القوات المسلحة الروسية، في 6 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري أن عدد الصواريخ المجنحة في الجيش الروسي تضاعف 30 مرة خلال الأعوام الستة الأخيرة، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري.

وجاء في مقال نشرته الصحيفة، بمناسبة الاحتفال بالذكرى السادسة لتسلم الجنرال سيرغي شويغو قيادة وزارة الدفاع الروسية: “خلال السنوات الست الماضية ازداد عدد الصواريخ الأرضية والبحرية والمحمولة جواً بأكثر من 12 مرة، والصواريخ المجنحة عالية الدقة بأكثر من 30 مرة”.

وأضاف المقال أن “حصة الأسلحة الحديثة والمعدات العسكرية في القوات النووية الاستراتيجية ازدادت نسبتها من 37 إلى 81% (خلال ست سنوات)”.

يذكر أنه بدأ في روسيا منذ عام 2008 إصلاح عسكري واسع النطاق، أحد أهم عناصره برنامج إعادة تسليح القوات المسلحة.

وتقرّر في عام 2010 تخصيص 20 تريليون روبل (حوالي317 مليار دولار حسب سعر الصرف الحالي) حتى عام 2020 بهدف إيصال نسبة المعدات الجديدة في القوات المسلحة إلى 70%.

  خبير ألماني: هذا ما حصل لصواريخ توماهوك الأميركية بعد إطلاقها

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.