البنتاغون يعلن القيام بطلعة مراقبة فوق أوكرانيا

صورة مأخوذة من طائرة تزويد بالوقود طراز بوينغ C-135 في الولايات المتحدة تظهر مقاتلة رافال فرنسية تحلق خلال تدريب بين إيستر في جنوب فرنسا وباريس قبيل العرض الجوي العسكري في الباستيل يوم 9 يوليو 2012 (AFP)
صورة مأخوذة من طائرة تزويد بالوقود طراز بوينغ C-135 في الولايات المتحدة تظهر مقاتلة رافال فرنسية تحلق خلال تدريب بين إيستر في جنوب فرنسا وباريس قبيل العرض الجوي العسكري في الباستيل يوم 9 يوليو 2012 (AFP)

عدد المشاهدات: 241

أعلن البنتاغون في 6 كانون الأول/ديسمبر الجاري تنفيذ طلعة فوق أوكرانيا للمراقبة تأكيداً لدعم واشنطن لهذا البلد بعد احتجاز روسيا سفناً حربية أوكرانية في بحر آزوف، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية في بيان إن “الولايات المتحدة وحلفاءها قاموا اليوم بطلعة مراقبة استثنائية طبقا لمعاهدة الأجواء المفتوحة”.

وتسمح المعاهدة للدول الـ34 الموقعة على اتفاقات المؤتمر حول الأمن والتعاون في أوروبا بالتحليق فوق أراضيها للتحقق من التحركات العسكرية والاجراءات لمراقبة أسلحتها.

والجدول الزمني لهذه الطلعات يعلن مسبقا وعبارة “استثنائية” تعني أن التحليق تم خارج الجدول الزمني العادي.

وأضافت الوزارة “التاريخ الذي تم اختياره لهذه الطلعة يرمي إلى تأكيد تعهد الولايات المتحدة حيال أوكرانيا وحلفائها الآخرين”.

وتابعت “العدوان الروسي على السفن الحربية الأوكرانية دون استفزاز في البحر الأسود قرب مضيق كيرتش يشكل تصعيدا خطيرا بعد سلسلة أعمال أكثر استفزازا وتهديدا”.

وفي تغريدة أوضح مكتب مراقبة الأسلحة في وزارة الخارجية الأميركية أن مراقبين كنديين وألمان وفرنسيين ورومانيين وبريطانيين شاركوا في مهمة المراقبة على متن طائرة مراقبة أو سي-135.

  فرنسا تعتزم إنفاق حوالي 37 مليار يورو لصيانة وتحديث ترسانتها النووية

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.