رؤساء الوفود العربية إلى DSEi: بين منتقد ومعجب بالمستوى

segma

عدد المشاهدات: 118

محمد نجيب-لندن
تباينت أراء كبار الشخصيات العربية الزائرة والمشاركة في معرض معدات الدفاع والأمن العالميDSEi الذي أقيم في العاصمة البريطانية لندن، بين الثالث والسادس عشر من الشهر الجاري (أيلول/ سبتمبر)، بين معجب بطريقة التنظيم ونوعية الوفود الزائرة التي فاقت توقعاتهم، وبين ممتعض من صعوبة إجراءات التسجيل وضعف تنظيم زيارات الوفود العسكرية الرسمية للمعرض.

وقد استطلع موقع الأمن والدفاع العربي SDA أراء كل من رئيس هيئة مديري مجموعة كادبي الاستثمارية، شادي المجالي، وسفير قطر في المملكة المتحدة، خالد بن راشد المنصوري، ومدير معرض ديمديكس قطر، محمد النبهاني.

من ناحيته، أعرب المجالي عن رضاه، معتبرا أن إقبال الزائرين المهتمين على جناح مركز الملك عبد الله الثاني للتطوير والتصميم قد فاق كل التوقعات عددا ونوعا، مشيرا إلى أن الأردن هي الدولة العربية الوحيدة المشاركة في المعرض.

وأوضح أن مشاركة المركز حققت أربعة أهداف، تركزت في الاطلاع على ما لدى المنافسين من صناعات، واستقراء توجهات الصناعات الدفاعية للفترة المقبلة، وتعريف الزائرين للمعرض والمشاركين بمنتجات المركز، وإثبات أن الأردن القليل الإمكانيات يستطيع أن يبدع صناعات دفاعية تحظى بإعجاب أسياد الصناعات الدفاعية الغربية.

في المقابل، رأى مدير معرض ديمدكس قطر والمدير السابق لمعرض أيديكس أبو ظبي، محمد النبهاني، في حديث خص به موقعنا، أن معرض DSEi يعتبر من أكبر المعارض في العالم من حيث التنظيم والمشاركين، إلا أن ردود فعل العارضين بيّنت أنه كان إلى حد ما أقل من توقعاتهم، من حيث صعوبة إجراءات التسجيل واستحقاق رسوم قدرها 100 جنيه استرليني عن كل زائر، وقلة عدد الوفود الرسمية الزائرة، الأمر الذي يعود لضعف القائمين على تنظيم المؤتمر، مشيرا إلى أن إدارة المعرض قامت بتزويد الشركات العارضة بمعلومات عن عدد الوفود العسكرية الرسمية الزائرة، إلا أنه تبين بأن تلك الأرقام لم تكن دقيقة، وأقل من الواقع بكثير.

من جهته، أثنى سفير دولة قطر لدى المملكة المتحدة، خالد بن راشد المنصوري، على المعرض؛ وقال إنه يتيح فرصة للزائر للبحث عن احتياجاته الأمنية والعسكرية والتجارية أيضا، الأمر الذي يبقي على علاقة الشراكة الأمنية والدفاعية بين بريطانيا وقطر وعدد من دول المنطقة ويعززها.

وأشار المنصوري إلى أن الشركات الدفاعية البريطانية أثبتت عاما تلو عام أنها شريك يُعتد به وفعال، لذلك لا بد من التوجه بقوة إلى السوق الدفاعية البريطانية لسد احتياجاتنا العسكرية والأمنية، معربا عن رضاه عن أسعار الأسلحة البريطانية مقارنة بالأسلحة الأخرى المعروضة في أسواق الدفاع.
 

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.