2021-02-26

معرض دبي للطيران 2009 أكبر وأقوى من أي وقت مضى

فريق التحرير

يختتم معرض دبي للطيران عقده الثاني من النجاحات المتواصلة ، الأحد المقبل 15تشرين الثاني / نوفمبر الجاري، وسط مؤشرات حاسمة تؤكد تحقيق دورته الحادية عشرة لنجاح قياسي لم يسبق له مثيل، بدليل زيادة مساحة المعرض ، شاليهات الضيافة وعددها ،  عدد العارضين ، الزوار ، الوفود الرسمية، وطرح كبرى الشركات العالمية في قطاع الصناعات الجوية والفضائية لمنتجات جديدة مبتكرة وفائقة التطور.

ويعتبر المعرض، الذي يستمر خمسة أيام من 15 إلى 19تشرين الثاني / نوفمبر 2009،  ويقام مرة كل سنتين في مركز إكسبو مطار دبي للمعارض ، أبرز معارض الطيران والصناعات الجوية والفضائية في الشرق الأوسط، وأسرع المعارض المماثلة نمواً على مستوى العالم.

وأكدت نحو 890 شركة من 47 دولة مشاركتها في المعرض، بزيادة ملحوظة عن 850 شركة في المعرض الفائت عام 2007. وتشارك 150 شركة من 20 دولة للمرة الأولى في المعرض، المتوقع أن يزوره 400 وفد رسمي و50.000 زائر، وأن تشارك فيه أكثر من 130 طائرة، تقوم 14 منها باستعراضات بهلوانية جوية يومياً.

ويسبق معرض دبي للطيران، مؤتمر دبي الدولي لقادة سلاح الجو DIAC 2009 في 14 تشرين الثاني/ نوفمبر، والذي يقام برعاية سمو الشيخ احمد محمد بن راشد آل مكتوم ، في قاعة قرية المعرفة في دبي، بتنظيم من مؤسسة الشرق الأدنى والخليج للتحليل العسكري – إينجما.

و يحاضر في المؤتمر أبرز القادة الجويين في الامارات العربية المتحدة، الولايات المتحدة الأميركية، إيطاليا، فرنسا، بريطانيا وغيرها. ويركز المؤتمر هذا العام على آخر التطورات في القوى الجوية الحديثة، مخصصا جزءا كبيرا منه لنظم الجيل الجديد من التقنيات الدفاعية الجوية.

وفي سياق تعليقها على هذا المشروع الضخم، قالت أليسون ويللر، مديرة شركة “F&E Aerospace” منظمة معرض دبي للطيران: "نحن نعيش الآن لحظات حاسمة قبيل افتتاح المعرض، حيث نضع اللمسات الأخيرة على منصات العرض وسائر منشآت وتجهيزات المعرض، بينما تضع الشركات العارضة اللمسات الأخيرة على الطائرات التي ستعرضها قبيل انطلاقها إلى دبي".

وأوضحت بقولها: "في الوقت الذي نستكمل فيه استعداداتنا لافتتاح معرض دبي للطيران 2009، يسرنا الإعلان عن ارتفاع عدد العارضين مقارنة مع عددهم في دورة عام 2007. ويعتبر هذا الارتفاع شهادة ثقة من قطاع الصناعات الجوية والفضائية العالمي، بازدهار أسواق الطيران في الشرق الأوسط عموماً وفي دولة الإمارات العربية المتحدة بصفة خاصة، وبالتزام المنطقة المستمر بتنمية اقتصاداتها وتفاؤلها بالازدهار القادم".

وبغية مواكبة النمو غير المسبوق لدورة المعرض لهذا العام، فقد أضيف أكثر من 7.000 متر مربع إلى مساحات العرض المتاحة سابقاً، من خلال إضافة قاعة طيران الإمارات الجديدة . وتمت زيادة عدد شاليهات الضيافة إلى 103 شاليهات، مع زيادة مساحة كل طابق من الشاليهات ذات الطابقين ، والبالغ عددها 85 شاليهاً ، بواقع 20 متراً مربعاً لكل طابق، كما تمت إضافة 12 جناحاً فائق الفخامة إلى صف الشاليهات.

وأعلنت ويللر عن "توفير مجلس يجتمع فيه رجال الأعمال وجهاً لوجه، لبحث خططهم ومشاريعهم والتفاوض على الصفقات التجارية وإبرامها، وذلك من خلال شاليهات وأجنحة الضيافة الرحبة وفائقة الفخامة التي تمت زيادة مساحاتها وإعدادها للدورة الجديدة للمعرض."

وتأكدت حتى اليوم مشاركة 130 طائرة في المعرض، سوف ترابط في ساحة المعروضات الثابتة، إ

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.