انطلاق معرض سوفكس للعمليات الخاصة في الأردن

محمد نجيب-عمان
انطلقت صباح اليوم فعاليات معرض قوات العمليات الخاصة "سوفكس 2012" الذي يقام في قاعدة الملك عبد الله الاول الجوية في منطقة ماركا شرق عمان ويستمر حتى العاشر من الشهر الجاري.

وحضر حفل الافتتاح الرسمي العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين، والأمير فيصل بن الحسين، ورئيس هيئة الاركان المشتركة الفريق الركن مشعل الزبن، وقادة أجهزة الامن الأردنية بالإضافة الى حشد كبير من وزراء الدفاع ورؤساء الاركان والقادة العسكريين.

وقال مدير معرض "سوفكس" عامر الطباع في كلمة الافتتاح يأتي "سوفكس" بعد انطلاقته الاولى منذ 16 عاما ليكون ترجمة واقعية لرؤية الملك عبد الله الثاني حول الدور المهم والكبير لقوات العمليات الخاصة في حماية الاوطان والشعوب [*]وضمان سلامتهم واستقرارهم، موضحا بان "سوفكس" يشتمل هذا العام على ثلاثة فعاليات هي المؤتمر والمعرض ومسابقة المحارب، إلا انه في الواقع يعتبر ملتقى عالميا يضم طليعة الخبراء والمختصين من عدة دول في العالم في محال الصناعات الدفاعية حيث يشكل فرصة لالتقاء قادة الحكومات وصناع القرار وكبار المسؤولين من يسعون دائما لمواكبة احدث التطورات والابتكارات التكنولوجية التي تلبي احتياجاتهم الدفاعية.

وأشار الطباع الى ان 321 شركة عارضة من 33 دولة تشارك في المعرض في دورته التاسعة معظمها من الشركات الاكثر تطورا وتقدما في العالم في صناعات الدفاع وحلولها.

ودعى مدير معرض "سوفكس" الحضور الى زيارة مركز الملك عبد الله الثاني للتصميم والتطوير "كادبي" واصفا اياه بفخر الصناعات الدفاعية الاردنية.

واستعرضت قوات العمليات الخاصة الاردنية جزءا من مهاراتها في اقتحام المبان وتخليص الرهائن والقبض على الارهابيين المفتضن لحاضرون هنامنفيما قام سلاح المظليين الاردني يعملية انزال مظلية امام منصة الاحتفال الملكية.

وتجول الملك عبد الله الثاني يرافقه الطباع في قاعات المعرض التي امتلأت هذه الدورة بمختلف صنوق معدات العمليات الخاصة وقوات حفظ السلام.

والتقى الملك عبد الله الثاني بالفريق خالد بن سلطان وبحث معه استمرار التعاون العسكري بين الاردن والمملكة العربية السعودية التي ارسلت قواتها مطلع هذا الاسبوع الى الاردن للمشاركة في مناورة "الاسد المتأهب" في وقت لاحق من الشهر الجاري.

ويعرض "سوفكس" هذا العام احدث صناعات المركبات خفيفة الحركة والآليات المتخصصة بنقل الافراد وأجهزة الاتصالات الحديثة ومعدات اسناد وتدريب قوات العمليات الخاصة ونظم أسلحتها، بالإضافة الى معدات الرؤية الليلية والقفز الحر وقوات الانتشار السريع وامن الحدود ومكافحة التسلل، ومعدات قوات حفظ السلام ومروحيات العمليات الخاصة.

وتشارك خمس دول عربية في المعرض هي لبنان فلسطين الاردن السعودية والامارات بالإضافة طبعاً إى الدول الأجنبية.

شارك في العروض طائرات (Cessna Caravan) من سلاح الجو الملكي حلقت على ارتفاع 10000 قدم من منطقة العرض العسكري واستطلعت مسرح العمليات وأمنت الاستطلاع أللازم للمناطق المحظورة ومسارات التحليق للطائرات المشاركة في العملية والأهداف من كل الاتجاهات لتامين الأمن والإنذار المبكر.

كما شاركت وحدات المظليين من العمليات الخاصة في عملية القفز الحر من مسافة 8 آلاف قدم، ونفذت عمليات تسلل لمجموعة وأفراد داخل المناطق المحددة في حلول الظلام، وبأسلوب تعبوي، لتفويت الفرصة على ملاحظة العدو.

كما نفذت طائرات مقاتله من سلاح الجو الملكي وعاموديه من نوع ليتل بيرد وبلاك هوك والمستخدمة في لواء الأمير هاشم بن عبدالله الثاني الملكي، طيران العمليات الخاصة /5 عمليات مختلفة، اشتملت على الاقتحام الجوي، والاعتراض، والإسناد الأرضي، والإسناد الجوي القريب، اظهر فيها المشاركون احترافا ودقة في تنفيذ اخطر المهام واضعين باعتبارهم سلامة المدنيين، وتجنيبهم أي إضرار قد تلحق بهم جراء تنفيذ هذه العمليات.

وقامت طائرة من نوع C130 وعلى متنها فريق من الشؤون المدنية والعسكرية وفريق من وحدة البحث والإنقاذ القتالي /61، بتطهير الهدف والتعامل مع الإصابات التي حدثت، وإخلاء الرعايا المدنيين إلى الطائرة، والتقاط فريق القفز الحر بسهولة وأمان.

كما أوقفت هذه القوات ردة فعل العدو باستخدام الرشاشات الخفيفة من طائرة ليتل بيرد لحماية لقوات الأرضية، وتأمين دخول الرعايا المدنيين المحررين آمنين إلى طائرة C130 المؤمنة من 6 طائرات مقاتله، لمنع أي تهديد محتمل للطائرة أثناء عملية الإقلاع، فيما تلتقط المروحيات الجنود من منطقة العمليات سواء كان ذلك ليلا أم نهارا، في الوقت الذي تتعامل طائرات F16 مع أي تهديد محتمل قد يستخدمه العدو، كالصواريخ الموجهة بالأشعة تحت الحمراء والتي قد يطلقها باتجاه طائرة C130.

وسيشهد المعرض خلال ايامه الثلاث تمارين في القفز الحر وعروض للطائرات والآليات والرماية الحية، كما ويوفر "سوفكس" فرصة هامة لاستعراض قدرات ومهارات القوات المسلحة الاردنية وصناعة الدفاع الاردنية واللقاء والتحاور مع صناع القرار والإعلان عن صفقات مشتريات القوات المسلحة الاردنية مع كادبي وغيره من شركات الصناعات الدفاعية الاردنية.
 

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate