عقب المساعدة البريطانية للتحالف العربي في اليمن.. السعودية وبريطانيا تعززان علاقاتهما الدفاعية

بحث وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز العلاقات الدفاعية المشتركة مع نظيره البريطاني مايكل فالون، في قصر اليمامة في 28 آذار/مارس، حيث ناقش الطرفان مجالات التعاون القائمة بين البلدين وخاصة في الجانب الدفاعي، بالإضافة إلى استعراض مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية والجهود تجاهها، بما فيها مكافحة الإرهاب والتطرف.

يذكر أنه في كانون الثاني/يناير، كشفت بريطانيا، عن مساعدتها العسكرية للتحالف العربي الذي تقوده السعودية لدعم الشرعية في اليمن. وقال وزير الخارجية البريطاني إن القوات البريطانية تساعد القوات السعودية في اليمن، على تحديد الأهداف العسكرية التابعة للمليشيات الإنقلابية.

هذا وقد تم تزويد السعودية بـ72 مقاتلة يوروفايتر تايفون، التي تعد من أكثر المقاتلات الجوية المتعددة المهام تقدماً، خاصة وأنها تتمكن من التبديل الفوري بين قدرات الهجوم جو-جو و جو-سطح.

هذا وكان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أعلن في شباط/فبراير الماضي استمرار بلاده في بيع الأسلحة للرياض. وفي خطاب ألقاه في شركة “بي ايه إي سيستمز” المختصة بالصناعة الدفاعية والجوية في مدينة برستون البريطانية، في 25 شباط/ فبراير، تحدث كاميرون عن دور الحكومة البريطانية في بيع الشركة المعدات، بما فيها الطائرات القتالية “يوروفايتر تايفون” للسعودية، وسلطنة عمان وبعض الدول الأخرى.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.