مطالبة بزيادة الإنفاق على التسليح المصري وصناعة الذخائر في موازنة 2017

طالبت لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب المصري، في توصياتها بمشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2016/2017 فيما يخص قطاع الإنتاج الحربي، بتوفير التمويل اللازم لاستكمال بناء قاعدة الصناعات الحربية الثقيلة باعتبارها تتيح إنتاج السلاح الأساسي وذخائره ومعدات الدفاع اللازمة للقوات المسلحة، بالإضافة إلى توفير التمويل اللازم لتنفيذ برنامج تصنيع الخامات ومستلزمات الإنتاج الحربي بما يؤدي إلى عدم اعتمادها على مستلزمات الإنتاج المستوردة لاسيما التي تخضع للحظر الدولي، وفق ما نشر موقع برلماني المصري في 25 حزيران/يونيو.

وأضاف الموقع أن اللجنة أوصت باستمرار العمل بسياسة التمويل السابق إقرارها من جانب الدولة لوزارة الإنتاج الحربي وبما يمكنها من تحقيق الانطلاقة والتطوير المستمر في المجتمع ككل بما يحقق رسالة الإنتاج الحربي سواء في مجال تلبية احتياجات القوات المسلحة وإنتاج المنتجات العسكرية الجديدة والمتطورة لها، وكذلك من خلال دورها في الدعم والمساندة والتعاون مع الحكومة ممثلة في وزاراتها المختلفة، حيث تقدم العون والمساعدة إلى 11 وزارة وعدد من الجهات الخدمية بالدولة، وذلك من خلال ما تقدمة من دور إنشائي متمثل في إنشاء مبان ومشروعات أو استصلاح الأراضي وتجهيزها وبما يساهم في تحقيق بنية تحتية للمجتمع أو من خلال تقديم الجديد فى مجال التكنولوجيا وتطبيق أحد الأساليب العلمية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate