تفاوض بين السعودية وكوريا الجنوبية لشراء حاملة طائرات متطوّرة

بدأت المملكة العربية السعودية مفاوضات مع كوريا الجنوبية لإنشاء حاملات طائرات هليكوبتر مقاتلة على غرار حاملتي الطائرات “ميسترال” اللتين اشترتهما مصر من فرنسا، وذلك لتأمين الحدود البحرية للسعودية ونشرهما في الخليج العربي لمواجهة التهديدات الإيرانية المستمرة.

ومن المتوقع أن يتوجه ولي ولي العهد وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان، إلى العاصمة الكورية سول، خلال الأيام المقبلة، للاتفاق على التفاصيل النهائية وتوقيع العقد، تتويجاً للمفاوضات التي تجري حالياً، بحسب تقرير مؤسسة أميركية.

ووفقاً للتقرير، فمن غير المعروف حالياً عدد حاملات المروحيات التي ستشتريها السعودية إلا أن الترجيحات تشير إلى أن العدد يتراوح بين حاملتين وثلاث حاملات، نظراً لاتساع الحدود البحرية السعودية، والتوتر الكبير في الخليج العربي.

وتمتلك كوريا الجنوبية حاملة طائرت واحدة من طراز “دوكدو”، وهي التي تصنعها أيضاً، وسوف تكون السعودية أول دولة فى العالم تشترى هذا النوع من حاملات الطائرات من كوريا، في حال إتمام التعاقد. وهي من إنتاج شركة “هانجين نافى انداستريز” الكورية للصناعات الثقيلة، وهي مؤهلة لهبوط وإقلاع المروحيات العسكرية، ومزودة بقدرات عسكرية هجومية أيضاً ومنظومات دفاع جوي.

ويبلغ طولها ١٩٩ مترًا وعرضها ٣١ مترا، وتزن ١٤ ألف طن وهي فارغة، ويزداد هذا الوزن إلى ١٨ ألف طن في حال تسليحها بالكامل.

البوابة نيوز

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate