وئيقة سرية: إيران ستصنع قنبلتها النووية بعد 10 سنوات

ذكرت صحيفة “ده مورخن” في 18 تموز/يوليو على موقعها الإلكتروني، أن وكالة أسوشيتد برس حصلت على وثيقة سرية تكشف أن العقوبات الرئيسة المفروضة على برنامج إيران النووي ستسقط خلال عشر سنوات من تاريخ الاتفاق مع الغرب، ما يعني أن إيران ستكون قادرة بعد انتهاء هذه المدة من صنع قنبلتها النووية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الوثيقة المسربة هي النص السري الوحيد في الاتفاق الذي وقعته إيران العام الماضي مع المجتمع الدولي، وتشير الوثيقة المسربة إلى أنه “بعد مرور 11 إلى 13 عاماً على هذا الاتفاق، ستتمكن إيران من استبدال 5060 جهاز طرد مركزي غير فعال في برنامجها النووي، واستبدالها بـ 3500 جهاز طرد مركزي جديد”. وفقاً لما أورد موقع “24” الإماراتي.

ولفتت الصحيفة إلى أنه بفضل هذه الأجهزة المستبدلة، ستتمكن إيران في مدة تتراوح بين 6 أشهر إلى عام واحد من صنع سلاحها النووي، وفي حين تعهدت إيران باستخدام سلاحها النووي بشكل سلمي، إلا أن الخبراء الغربيون يعتقدون أن هدف إيران الرئيس هو صنع صواريخ تحمل رؤوساً حربية نووية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.