2021-06-20

الأمم المتحدة تصوت على مشروع تعزيز قوتها في جنوب السودان

يفترض أن يصوت مجلس الأمن في 12 آب/أغسطس على نشر أربعة ألاف جندي إضافي من قوات حفظ السلام في جنوب السودان، وهو مشروع لاقى معارضة من حكومة جوبا. ووفقاً لوكالة فرانس برس، أكد دبلوماسيون أن عملية التصويت يفترض أن تجري عند الساعة العاشرة (14,00 ت غ)، لكن قد يتم تأخيرها لإتاحة مزيد من الوقت للمفاوضات.

وكانت حكومة جنوب السودان رفضت نصاً أولياً لمشروع القرار الذي اقترحته الولايات المتحدة ويفوض القوة الإقليمية بـ”استخدام كل الوسائل الضرورية” لضمان الأمن في جوبا وردع الهجمات ضد قواعد الأمم المتحدة. واعتبرت أن المشروع “يقوض بشكل جدي سيادة جمهورية جنوب السودان كعضو في الأمم المتحدة”.

واستمرت المفاوضات حول النص مع عدد من الأعضاء في المجلس، بينهم روسيا والصين ومصر، الذين أبدوا تحفظاً على إرسال القوة الأممية من دون موافقة حكومة جنوب السودان، بحسب فرانس برس. وأعاد الدبلوماسيون النظر في مشروع القرار، مقترحين تخفيض مدة تواجد القوة لتصبح أربعة أشهر، و”باستراتيجية خروج واضحة”.

والقوة الإقليمية ستضم قوات أفريقية وستوضع تحت قيادة بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان التي تتعرض لانتقادات لعدم حماية عشرات آلاف المدنيين اللاجئين في قواعدها.

وبحسب مشروع القرار سيفرض حظر على الأسلحة على حكومة جنوب السودان إذا أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن ثمة “عقبات” لنشر قوات.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.