الصين لتصميم مزيج من طائرة وصاروخ

تنوي الصين أن تصنع بحلول عام 2030 طائرة هجينة بوسعها التحليق في الجو وفي مدارات منخفضة حول الأرض. وستزود تلك الطائرة بعدة أنواع من المحركات ، بينها محرك توربيني ومحرك نفاث ومحرك صاروخي، بحسب ما نقلت روسيا اليوم.
وقالت وسائل الإعلام الصينية إن المؤسسة الصينية للعلوم الجوية والتقنيات الفضائية قد تولت تصميم الطائرة الجديدة. ويرى المهندسون الصينيون أن هذا الأمر سيمكنهم من قيادة الطائرة في الجو كطائرة عادية والتحكم فيها في الفضاء بصفتها صاروخا فضائيا.
ومن المتوقع أن تكون الطائرة متعددة الاستخدامات. وسيكون بمقدورها الإقلاع والهبوط في المطارات العادية ، ما سيساعد على تقليص كلفة صيانتها.
وقد أعلن الموظف المسؤول في المؤسسة الصينية (جان يونغ) أن مؤسسته تعتزم استيعاب تكنولوجيا تصنيع الطائرة الجديدة بعد مرور فترة 3-5 أعوام. أما الطلعة الأولى لهذه الطائرة فيفترض أن تتم عام 2030.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.