فشل قمر عسكري أميركي في بلوغ مداره

أعلن مسؤولون في 2 آب/ أغسطس إن مشكلة في نظام الدفع تسببت في عدم وصول قمر اصطناعي أميركي للاتصالات العسكرية إلى المدار المحدد له لينضم إلى شبكة إتصالات للجيش الاميركي في الفضاء تغطي الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا.
وبحسب سكاي نيوز، القمر الاصطناعي (إم يو أو إس-5) هو الثاني من صنع شركة لوكهيد مارتن الذي يفشل في بلوغ أهداف مهمته خلال الأسبوع الماضيين. وقال المتحدث قيادة أنظمة العمليات الحربية الفضائية والبحرية ستيفن ديفيز إن القمر الاصطناعي (إم يو او اس-5) كان مقدرا له أن يكون بديلا إحتياطيا في الفضاء ولهذا فإنه لن يكون هناك تأثير فوري على العمليات.
وفي الخامس والعشرين من تموز/ يوليو، أنهى الجيش الأميركي جهود الاستعادة قمر اصطناعي للإرصاد الجوية من صنع لوكهيد مارتن عاني مشكلة في نظام الطاقة بعد عامين من عمره الافتراضي المحدد بخمسة أعوام.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.