المرحلة النهائية من المناورات الروسية-الصينية تنطلق

انطلقت في 15 أيلول/سبتمبر المرحلة النهائية النشطة لمناورات “التعاون العسكري-2016” البحرية الروسية الصينية المشتركة. ووفق ما نقلت وكالة روسيا اليوم، تولى الأميرال فاديم كوليت قيادة مجموعة السفن الحربية الروسية التابعة لأسطول المحيط الهادئ الروسي التي تشارك في المناورات البحرية الروسية الصينية.

وقد انطلقت مجموعة السفن الحربية الروسية والسفن الحربية التابعة للقوات البحرية الصينية من ميناء تشانجيانغ بمحافظة قوانغدونغ الصينية لتتجه نحو مناطق محددة لها حيث ستجري المناورات البحرية المشتركة.

وفي هذا الإطار، قال المتحدث الرسمي باسم أسطول المحيط الهادئ الروسي، المقدم البحري فلاديمير ماتفييف، إنه سيتم تدريب أطقم السفن الروسية والصينية على الأعمال المشتركة الرامية إلى تنظيم كل أنواع الدفاع عن السفن في عرض البحر، والبحث عن سفن مختطفة، والإفراج عن أفراد أطقمها، ومرافقتها للتعرف على الأهداف الصديقة والغريبة وغيرها من المهام، بحسب الوكالة نفسها.

ومن المخطط أيضاً إجراء رماية المدفعية بالذخائر الحية على الأهداف البحرية والجوية. وستشهد المرحلة الختامية للمناورات عملية إنزال بحري مشترك على الشاطئ غير المجهز في محافظة قوانغدونغ الصينية.

هذا وتشارك في المناورات من كلا الجانبين 18 سفينة حربية ومساعدة و21 طائرة ومروحية و250 فرداً من مشاة البحرية و15 قطعة من الآليات الحربية. وتضم مجموعة السفن الحربية الروسية التي وصلت إلى ميناء تشانجيانغ الصيني سفينتي الإنزال الكبيرتين “الأميرال تريبوتس” و” الأميرال فينوغرادوف”، وسفينة الإنزال بيريسفيت”، والقاطرة البحرية “ألاتاو” وناقلة الوقود “بيتشينغا”.

يذكر أن المرحلة النهائية النشطة للمناورات الروسية الصينية ستجري في الفترة ما بين 12 و18 أيلول/سبتمبر في بحر الصين الجنوبي. وتجرى مثل هذا المناورات المشتركة للمرة الخامسة، وهي ترمي إلى تعزيز التعاون العملي بين أسطولي البلدين ومواجهة مختلف التحديات البحرية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.