اتفاقية إقامة القاعدة البحرية الروسية بطرطوس في البرلمان الروسي قريبا

طائرات روسية في قاعدة حميميم
طائرات روسية في قاعدة حميميم

رجح مصدر برلماني روسي أن يتم عرض الاتفاقية الروسية السورية الخاصة بإقامة قاعدة بحرية روسية في ميناء طرطوس السوري، على مجلس النواب (الدوما) الروسي بين 7 و 8 تشرين الأول/ أكتوبر.

وذكر المصدر في تصريح لوكالة “نوفوستي” في 31 تشرين الأول/ أكتوبر، أنه من المتوقع أن يعرض نص الاتفاقية على النواب الروس في 7 و 8 تشرين الأول/ أكتوبر. وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت الشهر الجاري عن نيتها نشر قاعدة عسكرية بحرية دائمة في ميناء طرطوس السوري.

وقال نيقولاي بانكوف نائب وزير الدفاع الروسي يوم 10 تشرين الأول/ أكتوبر، خلال اجتماع للجنة الشؤون الدولية في مجلس الشيوخ (الاتحاد) الروسي: “ستكون لدينا في طرطوس بسوريا قاعدة عسكرية بحرية دائمة. وقد تم إعداد وثائق بهذا الشأن، ويتم التنسيق بشأنها حاليا بين مختلف الهيئات”.

وتوقع بأن تطلب وزارة الدفاع الروسية قريبا من البرلمان المصادقة على الوثائق بهذا الشأن. وفي الوقت الراهن، يقع في طرطوس المطلة على البحر المتوسط مركز الإمداد المادي والتقني الروسي. وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت عن نشر منظومة “إس-300” في طرطوس لحماية العسكريين الروس هناك.

وفي هذا السياق، أكد بانكوف أن المهمة الرئيسية لمنظومتي “إس-300″ المنشورة في طرطوس و”إس-400” المنشورة في قاعدة حميميم بريف اللاذقية، تكمن في حماية القاعدتين الروسيتين.

وفي هذا السياق، قال السيناتور إيغور موروزوف أحد أعضاء لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد، إن القرار بنشر قاعدة بحرية روسية في طرطوس، سيعني زيادة عدد السفن العسكرية الروسية في المنطقة، ويعزز قدرات روسيا العسكرية ليس في سوريا فحسب، بل وفي الشرق الأوسط والبحر المتوسط بشكل عام.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate