2021-04-21

اختتام مناورات درع الخليج-1 في مياه الخليج العربي ومضيق هرمز وبحر عمان

مناورات درع الخليج-1
مناورات درع الخليج-1

اختتمت في 9 تشرين الأول/أكتوبر مناورات درع الخليج-1 التي انطلقت الأسبوع الماضي في مياه الخليج العربي وعبرت مضيق هرمز حتى وصولها بحر عمان.

ووفقاً لوكالة الأنباء السعودية الرسمية، أوضح قائد الأسطول الشرقي اللواء البحري الركن فهد بن عبدالله الغفيلي أن سفن جلالة الملك وأثناء الإبحار أجرت العديد من المناورات البحرية والتشكيلات القتالية في عرض البحر كما نفذت مشاة البحرية ووحدات الأمن البحرية الخاصة العديد من المناورات والتدريبات كعمليات الإبرار البحري وعمليات القفز المظلي التكتيكي واقتحام وتأمين الجزر والشواطئ.

هذا واختتمت المناورات بالرماية للذخيرة الحية لسفن جلالة الملك وطيران القوات البحرية بالأسطول الشرقي على الأهداف السطحية والجوية.

وأظهرت سفن جلالة الملك وطيران القوات البحرية الكفاءة في إصابة وتدمير الأهداف وهذا نتيجة التدريبات المستمرة لأطقم سفن جلالة الملك وطيران القوات البحرية، وفقاً للوكالة.

وأبان قائد الأسطول أن منسوبي سفن جلالة الملك وطيران القوات البحرية بالأسطول الشرقي من ضباط وضباط صف وكذلك الأطقم المساندة في مراكز عمليات القوات البحرية أظهروا الإتقان المميز لمتابعة فرضيات المناورات بحسب ما هو مخطط له مسبقاً، ويدل على أن التدريب والاستعداد المستمر لمثل هذه المناورات والتي عادة ما تكون مشابهة لظروف الحرب الحقيقية هو وراء تلك الإنجازات.

وأفاد اللواء البحري الركن الغفيلي في ختام تصريحه أن نتائج هذه المناورات ستتم دراستها ومراجعتها لاستخلاص العديد من الإيجابيات للعمل على تطويرها وتحسينها للأفضل ودراسة نقاط القصور لتحويلها لإيجابيات نستفيد منها في المستقبل فيما يخدم وحدات الأسطول الشرقي لتكون قادرة على القيام بالمهام العملياتية والقتالية المطلوبة في منطقة المسؤولية.

مقالة ذات صلة: 

مناورات درع الخليج-1: أكثر من رسالة إلى خصوم المملكة العربية السعودية

 

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.