2021-06-20

القوات الجوية والبحرية السعودية تثبت مهاراتها في حماية الحدود خلال مناورات “درع الخليج ـ 1”

مناورات درع الخليج 1
مناورات درع الخليج 1

تستمر مناورات ” درع الخليج -1 ” في بحر عمان التي تنفذها سفن القوات البحرية الملكية السعودية بعد أن عبرت مضيق هرمز. وأوضح قائد سفينة ” جلالة الملك حطين ” المقدم البحري الركن فيصل بن محمد الشهري في 7 تشرين الأول/ أوكتوبر أنه جرى خلال الأيام الماضية العديد من فرضيات الحرب البحرية بمشاركة فعالة من طيران القوات البحرية وطائرات القوات الجوية الملكية السعودية وكذلك وحدات الأمن البحرية الخاصة.
وبحسب وكالة الأنباء السعودية، أضاف المقدم البحري الشهري أن التدريبات شملت الانزال المظلي التكتيكي قبالة سواحل وجزر المملكة الشرقية، بالإضافة إلى تمارين مكافحة الحرائق على سطح سفن جلالة الملك في عرض البحر، والتدريب على حق زيارة وتفتيش السفن في المياه الإقليمية السعودية.
ومن جانبه قال قائد سفينة ” جلالة الملك تبوك ” المقدم البحري خالد الغامدي إن سفن جلالة الملك المشاركة في مناورات ” درع الخليج – 1 ” أجرت العديد من التشكيلات البحرية وفق ما خطط له في هذه المناورات التي كانت أقرب ما تكون لبيئة الحرب الحقيقية، مشيراً إلى أن منسوبي القوات البحرية الملكية السعودية المشاركين في هذه المناورات أظهروا الكفاءة والاحترافية القتالية في تنفيذ ما هو مجدول في سيناريو المناورات وهذا نتاج للتدريب المتواصل التي تنفذه القوات البحرية لمنسوبيها باستخدام أحدث تقنيات الحرب والمرافق التعليمية.
وكانت مناورات ” درع الخليج ـ 1 ” قد بدأت الأسبوع الماضي بعد أن أبحرت سفن جلالة الملك من الأسطول الشرقي بقاعدة الملك عبدالعزيز البحرية عبر مياه الخليج العربي مرورًا بمضيق هرمز حتى بحر عمان قبالة المحيط الهادي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.