جنرالات أميركيون: احتمالات الحرب بين أميركا وروسيا عالية جداً وشبه مضمونة

الحرب بين أميركا وروسيا
الحرب بين أميركا وروسيا

قال جنرالات أميركيون عن اعتقادهم بأن احتمالات الحرب بين أميركا وروسيا عالية جداً، وفق ما جاء خلال حلقة نقاش عقدت في البنتاغون الأسبوع الجاري بمشاركة قادة عسكريين كبار، نقلاً عن وكالة روسيا اليوم في 7 تشرين الأول/أكتوبر.

ونقلت في هذا الصدد صحيفة “ذا إندبندينت” “Independent” عن نائب رئيس أركاب القوات البرية الأميركية اللفتنانت جنرال جوزيف أندرسون تصريحه بوجود تهديد حقيقي للولايات المتحدة من جانب “دولة قومية حديثة” تتصرف، حسب رأي الجنرال، “بعدوانية في ظروف عسكرة التنافس”.

وأفادت الصحيفة البريطانية بأن رئيس أركان القوات البرية الأميركية الجنرال مارك ميلي شدد على أن إمكانية اندلاع نزاع عسكري مع روسيا، والتي تحدث عنها ضمنياً سابقاً جوزيف أندرسون، تعدّ “تقريباً مضمونة”، وفقاً لروسيا اليوم.

هذا وصرح مشاركون أثناء حلقة النقاش بأن الصين أيضاً تعدّ تهديداً للولايات المتحدة، لكنهم ذكروا أن بكين ليست لديها قوات وموارد كافية لنشر قوتها العسكرية على نطاق عالمي.

علاوة على ذلك، لفت القادة العسكريون المشاركون في حلقة النقاش إلى أن الصين وروسيا الاتحادية تحدثان قواتهما غير النووية لتصبحا أكثر تقدماً من الناحية التكنولوجية.

ووفقاً للواء وليام هيكس الذي يعمل في مقر هيئة أركان القوات البرية الأميركية، قال بهذا الصدد إن الجيش الأميركي يستعد لعمليات عسكرية على نطاق لم يواجهه منذ الحرب الكورية، مضيفاً: “إن الصراعات باستخدام قوات غير نووية في المستقبل القريب ستكون قاتلة وسريعة”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.