2021-01-26

مسدس تركي المنشأ يتجاوز معايير الناتو

مسدس تركي المنشأ MC 28 SA
مسدس تركي المنشأ MC 28 SA

تجاوز المسدس “إم سي 28 إس إي” (MC 28 SA) التركي المطّور معايير حلف شمال الأطلسي (الناتو) 6 مرات، على صعيد الحد الأقصى لعدد الطلقات، التي يرميها، بحسب مسؤول في الشركة المصنعة. وتقوم شركة “غيرسان” (GİRSAN) المؤسسة عام 1994 بولاية كيراسون شمالي تركيا والمخصخصة عام 2001، بتصدير أسلحة لأربعين بلد في العالم.

كما أن رجال أمن في جنوب أفريقيا، وماليزيا، وكولومبيا، وجورجيا يستخدمون أسلحة منتجة في شركة غيرسان وبأيدٍ محلية وتحت إشراف مهندسين أتراك.

وبحسب وكالة أنباء الأناضول، قال يوسف نسيل، مدير مصنع “غيرسان” إن طراز المسدس “MC 28 SA” يمتلك قبضة خاصة مصنوعة من البوليمر (مواد عضوية أو غير عضوية أوعضوية معدنية، وقد تكون طبيعية أو اصطناعية).

ولفت نسيل إلى تميّز “إم سي 28 إس أي” بنظام الأمن والسلامة كأي مسدس عصري وحديث، إلى جانب تميزه بمسمار الأمان الاختياري فيه (قابل للتركيب والإزالة، لأن رجال الأمن يفضلون المسدس غير المزود بمسمار أمان خلال المداهمات)، وفقاً للوكالة.

نسيل أشار إلى إمكانية انتقال المسدس من عيار 9 مليمتر إلى 40 مليمتراً دون تغيير قبضته ومخزنه، واصفاً ذلك بالميزة الوحيدة في العالم.

وأضاف: “معيار صلاحية المسدس حسب الناتو 10 آلاف رمية (طلقة)، ولدى مديرية الأمن العامة (التركية) 15 ألف رمية، غير أن مسدسنا المطوّر تجاوز حاجز الـ 60 ألف رمية”.

ونوّه أنهم يعتزمون تصنيع تصاميم مختلفة للمسدس وفق رغبات زبائنهم.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.