2021-10-18

خمس معلومات أساسية يجب معرفتها عن مقاتلات “أف-35”

مقاتلة أف-35
مقاتلة أف-35

حطّت أولى طائرات شبح من طراز أف-35 الأميركية المقاتلة في اسرائيل في 12 كانون الأول/ديسمبر، بحضور وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر ونظيره الإسرائيلي افيغدور ليبرمان في قاعدة نيفاتيم الجوية جنوب اسرائيل.

وفي ما يلي خمس معلومات أساسية عن الطائرات فائقة التقدم تكنولوجياً:

الأغلى في التاريخ

تعدّ الطائرات التي تصنعها شركة “لوكهيد مارتن” الأميركية العملاقة في مجال الصناعات الجوية، الأغلى في التاريخ. وتتميز الطائرات الشبح بقدرتها على مساعدة الطياريين في تجنب أنظمة الصواريخ المتطورة.

ولكن البرنامج تعرض لانتكاسات عديدة، منها حريق غامض في المحركات في عام 2014 ما دفع القادة العسكريين إلى منع الطائرات من التحليق لحين حل المشكلة.

هذا واشترت اسرائيل أول 33 مقاتلة بسعر 110 ملايين دولار (103 مليون يورو) لكل طائرة. وفي عام 2001، كانت إسرائيل وافقت على شراء 52 طائرة إضافية من طراز أف- 16 من لوكهيد ماترن بقيمة 1,3 مليار دولار أميركي.

الأولى خارج الولايات المتحدة

ستكون اسرائيل أول دولة تحصل على الطائرات خارج الولايات المتحدة، مع وجود العديد من الدول التي طلبت بالفعل هذه الطائرات.

وتحصل اسرائيل على مساعدات عسكرية أميركية تبلغ قيمتها أكثر من 3 مليار دولار سنوياً.

ويؤكد تسليم الطائرات الفائقة التطور متانة العلاقات الاستراتيجية بين الحليفين، رغم الخلافات في السنوات الأخيرة بين حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو وادارة الرئيس باراك اوباما التي ستنتهي ولايتها الشهر المقبل.

وأطلق عليها تسمية “أدير” باللغة العبرية وتعني “العظيم”.

وتتسلم اسرائيل النموذج “ايه” من طائرات أف-35 التقليدية للإقلاع والهبوط. بينما يقوم نموذج “بي” بالإقلاع عبر مدرجات قصيرة والهبوط بشكل عمودي ونموذج “سي” لحاملات الطائرات.

سرعة فائقة

تصف شركة لوكهيد مارتن قدرات طائرة الشبح بأنها غير مسبوقة، وتتميز بقدرتها على مساعدة الطياريين في تجنب أنظمة الصواريخ المتطورة.

وتستطيع الطائرات حمل مجموعة من الأسلحة بسرعة فائقة تصل إلى 1,6  ماخ (نحو 1900 كم/ساعة).

وتستطيع الطائرة حمل قرابة 8200 كيلوغرام من الأسلحة، إلا أن هذا يقلل من أسلوب الشبح فيها.

وتم تصميم الطائرة للمشاركة في العديد من المواقف القتالية.

خوذات من أفلام الخيال العلمي

تكلّف خوذة الطيار 400 ألف دولار وحدها، وتبدو مشابهة للأفلام الخيال العلمي.

وتشارك شركة “إيلبيت سيستمز” الإسرائيلية في صناعة الخوذة التي تحوي نظاماً تشغيلياً خاصاً، ونظام رؤية ليلية وحرارية بالإضافة إلى إمكانية الرؤية ضمن 360 درجة مع نصب كاميرات على سطح الطائرة.

جاهزة للقتال

من غير الواضح إن كانت الطائرات ستشارك في القتال. ومن المتوقع أن يبدأ تشغيل أولى المقاتلات خلال عام من استلامها في اسرائيل.

هذا وأعلنت القوات الجوية الأميركية في آب/أغسطس أن أول سرب من طائرات أف-35 أصبح جاهزاً للقيام بعمليات قتالية.

كما أعلن سلاح مشاة البحرية الأميركية (المارينز) في عام 2015، أن أول مجموعة من طائرات أف-35 بي حققت قدرتها التشغيلية الأولى، إلا أنه لم يتم استخدامها حتى الآن في القتال.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.