2021-10-19

إيران تنتهي من تصنيع مقاتلة “قاهر” المحلية.. وعمليات الاختبار قريبة

مقاتلة "قاهر" الإيرانية
مقاتلة "قاهر" الإيرانية

انتهت إيران من مشروع تصنيع مقاتلة “قاهر” الجديدة، وفق ما أعلن وزير الدفاع الإيراني العميد حسين دهقان في 5 آذار/مارس الجاري، مضيفاً أن اختبارات التحليق عليها ستجري خلال العام الإيراني المقبل الذي سيبدأ في 21 آذار/مارس.

وبحسب ما نقلت وكالة “فارس”، قال الوزير إنه “سيتم تسيير المقاتلة على مدرج المطار قبل نهاية العام (الإيراني)، وستنفذ اختبارات التحليق العام المقبل”، نافياً إيقاف العمل بمشروع إنتاج مقاتلة من نوع “الصاعقة”، ولافتاً إلى أن اختبارات التحليق عليها ستجري قريباً أيضاً.

وشدد على أهمية إجراء المناورات، واعتبرها ضرورية “لتقييم قدرات القوات المسلحة وكفاءة الأسلحة وقت السلم”، بحسب الوكالة نفسها، موضحاً أن المناورات تنفذ في دورات سنوية يتم تحديدها مسبقاً بمصادقة كبار القادة عليها.

هذا وكانت مجلة “المصلحة القومية” الأميركية ذكرت في تقرير لها في وقت سابق أن استعراض طهران لما عدته طائرة شبح عام 2013 قوبل بالسخرية من خبراء الدفاع وشؤون الطيران في جميع أنحاء العالم. وأشار التقرير الأميركي إلى أن إيران أصرت على أن مشروعها حقيقي مضيفاً أن مشروع الطائرة الشبح غريبة المظهر التي “تزعم الحكومة الإيرانية أنها متفوقة على F-22 وF-35 الأميركيتين، وأنها ستصبح جاهزة في المستقبل القريب، قد اختفى منذ ذلك الحين”.

ولفت التقرير إلى أن هيكل الطائرة ضئيل، ولا يبدو أن هناك مجالا لأجهزة الطيران الإلكترونية ولا للوقود، ناهيك عن الأسلحة، بحسب تعبير المجلة، مشككاً في وجود محرك مثبت بجسم الطائرة الإيرانية المذكورة لعدم وجود فوهة الحرارة ومدخلين صغيرين للهواء، لافتا إلى أن قمرة القيادة بدت هي الأخرى صغيرة جداً بالنسبة للطيار، وواصفاً الرؤية من خلال المواد المستخدمة بأنها بشعة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.