الصين تعلن اختبار صاروخ جديد أطلق في البحر

اختبار صاروخ صيني في البحر
اختبار صاروخ صيني في البحر

أعلنت وزارة الدفاع الصينية في 9 أيار/مايو الجاري أن بكين اختبرت مؤخراً نوعاً جديداً من الصواريخ الموجهة في بحر الشمال الشرقي قرب شبه الجزيرة الكورية، وذلك بعد ساعات من انتخابات كوريا الجنوبية ووسط توتر إقليمي، بحسب ما نقلت وكالة فرانس برس.

وذكرت الوزارة في بيان مقتضب أن الإختبار في بحر بوهاي هدفه “زيادة القدرات العملانية للقوات المسلحة والرد بفعالية على التهديدات التي يتعرض لها الأمن القومي”، وفقاً للوكالة الفرنسية.

لم يشر البيان إلى موعد إطلاق الصاروخ مكتفياً بالقول إنه حصل “مؤخراً”. كما لم يعط تفاصيل حول الصاروخ ولا نوع المنصة التي تم إطلاقه منها.

ويتزامن الإعلان مع انتخاب كوريا الجنوبية الناشط الحقوقي السابق مون جاي-ان رئيساً بعد فضيحة أدت إلى محاكمة الرئيسة السابقة بتهمة الفساد.

ويأتي هذا الاختبار في حين يسود التوتر المنطقة بسبب إطلاق بيونغ يانغ صواريخ وإجراء تجارب نووية.

ونشر الجيش الأميركي منظومة دفاع مضادة للصواريخ في كوريا الجنوبية لمواجهة تهديدات كوريا الشمالية لكن الصين تعتبر هذا الأمر تهديدا للتوازن الإقليمي وقدراتها الصاروخية البالستية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate