2021-04-19

مقاتلة تركية محلية الصنع لتحل مكان أف-16 الأميركية في عام 2030‏

مقاتلة تي أف أكس
مقاتلة تي أف أكس التركية محلية الصنع

أزاحت شركة الصناعات الفضائية والجوية التركية “تي إيه أي” (TAI)، الستار عن صور أول مقاتلة تركية محلية الصنع، من المنتظر أن تحلق في الأجواء لأول مرة في 2023، وفق ما نقلت وسائل الإعلام التركية في أوائل الشهر الجاري.

وذكرت وسائل الإعلام أن الطائرة ستحل مكان طائرات “أف-16” (F-16) المقاتلة الأميركية بحلول 2030.

وستكون المقاتلة التي تحمل اسم “تي إف إكس” (TF-X) من الجيل الخامس، وسيتم تصنيعها من مواد مركبة، لتتمتع بخصائص يتيح لها امكانية الاختفاء أمام الموجات الالكترونية والرادارات.

وبحسب أخبار تركيا، تم تصميم المقاتلة ذات المحركين، بطريقة تكون فيها الصورايخ والذخائر التي تحملها غير ظاهرة، ومن المتوقع أن تحلق في الأجواء بحلول 2023، وتقدر مدة طلعات اختبارها نحو سنتين.

ويعتبر مشروع المقاتلة أهم مشروع تركي في مجال الصناعات الحربية والجوية خلال السنوات العشر الأخيرة، وستحل مكان مقاتلات أف 16، التي تستخدمها القوات الجوية التركية منذ 1988.

تجدر الإشارة إلى أن شركة الصناعات الفضائية والجوية التركية، وشركة “بي إيه إي سيستمز” (BAE Systems) العالمية، وقعت اتفاقاً بقيمة 100 مليون استرليني (نحو 129 مليون دولار أميركي) في كانون الثاني/يناير الماضي، من أجل تطوير المقاتلة “تي إف إكس”.

و”بي إيه إي سيستمز” هي شركة متعددة الجنسيات مختصة في الصناعات الجوية والدفاعية، مقرها في لندن، ولها فروع في جميع أنحاء العالم، ومن بين أكبر شركات الصناعات الدفاعية في العالم.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.