في سابقة من نوعها…تركيا تنتج مقاتلات من الجيل الخامس

مقاتلة TFX التركية
مقاتلة TFX التركية

صرح وزير الدفاع التركي، فكري عشق، بأن أنقرة رصدت ميزاننة لإنتاج طائرات مقاتلة من الجيل الخامس TFX وتبذل قصارى جهدها لكي تكون صناعتها بالكامل بتقنية محلية.

وقال الوزير لوكالة الأناضول بهذا الشأن، في 8 حزيران/ يونيو: “نحن بصدد تصميم طائرات مقاتلة وطنية الصنع وسنبذل كل ما في وسعنا من أجل أن تكون المحركات أيضا صناعة تركية. وهذا الأمر ليس بالسهل، ولكن إذا عملنا بروح الفريق فلن يكون هناك أي شيء غير ممكن”. وأشار عشق إلى أن هيئة الصناعات العسكرية التركية رصدت لهذا المشروع نحو 35 مليار دولار، مؤكدا أن الهيئة ستتعاقد مع مهندسين ومصممين أتراك في هذا المشروع، الذي يعد الأول من نوعه في تاريخ الصناعات العسكرية في تركيا.

هذا ووقعت حكومتا تركيا والمملكة المتحدة اتفاقية تطوير مشروع مقاتلات “TF-X”، التي تعتزم تركيا تصنيعها، في 11 أيار/ مايو. وشارك في مراسم التوقيع رئيس مستشارية الصناعات الدفاعية التركية “إسماعيل دمير”، و”ستيفن فيبسون”، رئيس وكالة التجارة والاستثمار في المملكة المتحدة – مؤسسة الأمن والدفاع البريطانية.
وفي إطار المشروع بدأت المشاروات بين حكومتي تركيا وبريطانيا في مسألة تطوير مشروع صناعة مقاتلات، تتولى إدارتها مستشارية الصناعات الدفاعية التركية، و شركة صناعات الفضاء والطيران التركية (TAI).

والجدير بالذكر أنّ شركة (بي.أيه.إى سيستمز) البريطانية للصناعات الدفاعية وشركة صناعات الفضاء والطيران التركية (TAI) وقعتا نهاية أبريل/نيسان الماضي، على اتفاقية بخصوص التعاون لتتمكن تركيا من تصنيع مقاتلتها المرتقبة، التي من المقرر أن تحلق عام 2023.

وتوصلت مجموعة “كاليه” العاملة في تركيا منذ حوالي 60 عاماً، إلى اتفاق مع “رولز رويس” إحدى أكبر شركات إنتاج محرّكات الطائرات في العالم، من أجل تطوير محرّكات الطائرات التركية. ووصلت التحضيرات للمرحلة الأخيرة من أجل تأسيس شركة مشتركة، حيث ستكون نسبة 51 % من الشركة المؤسّسة عائدة لمجموعة كاليه، و49% لمجموعة رولز رويس، وتهدف المجموعتان إلى إنتاج محرّكات الطائرات اللازمة في المجالين المدنيّ والعسكريّ، وعلى رأسها مشروع تركيا لإنتاج الطائرة الحربية المحليّة TF-X.

هذا ومن المتوقع أن يتم تنفيذ أوّل تحليق باستخدام المحرّك المحليّ في عام 2023، في الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية. وبحسب مخططات شركة الصناعات الفضائية، فإنه بعد انطلاق طلعات الطائرة الأولى عام 2023، سوف تبقى تحت الاختبار حتى عام 2025، وسيتم تطويرها وإجراء تعديلات في بعض الأنظمة.

وفي سياق متصل، توصلت مجموعة “كاليه” العاملة في تركيا منذ حوالي 60 عاماً، إلى اتفاق مع “رولز رويس” إحدى أكبر شركات إنتاج محرّكات الطائرات في العالم، من أجل تطوير محرّكات الطائرات التركية.

1 Comment on في سابقة من نوعها…تركيا تنتج مقاتلات من الجيل الخامس

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.