إيران توسّع أنشطتها الصاروخية بميزانية تبلغ حوالى 2.7 مليار دولار

صواريخ إيرانية
صواريخ إيرانية

قال رئيس مركز البحوث في مجلس الشورى الإسلامي “كاظم جلالي” إن خطة الرد على الإجراءات الإرهابية الأميركية تتضمن رصد ميزانية بقيمة 1000 مليار تومان – أي ما يوازي 2.7 مليار دولار – لتوسيع الأنشطة الصاروخية، وأخرى بنفس القيمة لدعم فيلق القدس في مواجهته للإرهاب.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن جلالي أشار الأسبوع الماضي في مقابلة صحفية إلى خطة مجلس الشورى الإسلامي المؤلفة من 17 بنداً لمواجهة الإجراءات الإرهابية الأميركية، قائلاً: في إحدى أجزاء هذه الخطة وفي إطار دعم القوات المسلحة، تم تخصيص ميزانية بقيمة 1000 مليار تومان (حوالي كل 3200 تومان يعادل دولاراً واحد) لتوسيع الأنشطة الصاروخية للجمهورية الإسلامية الإيرانية، وميزانية أخرى بالقيمة ذاتها لدعم فيلق القدس لحرس الثورة الإسلامية في مواجهته للإرهاب.

وأضاف رئيس مركز البحوث في مجلس الشورى الإسلامي أنه جرى تكليف وزارة الدفاع بهذا الصدد بإعداد خطة عمل لرفع القدرات الدفاعية والردع في المجال الصاروخي في البلاد بمدة أقصاها شهراً واحداً وتقديمها للمجلس الأعلى للأمن القومي.

وأوضح جلالي أن خطة الرد على الإجراءات الأميركية مؤلفة من 17 بنداً وتحتوي على 10 أجزاء، حيث يوضح الجزء الأول منها أسباب وضع الخطة وذلك نظراً للسلوك الخطير لأمريكا في المنطقة وسياساتها العدائية ضد إيران.

وأضاف رئيس مركز البحوث في مجلس الشورى الإسلامي أن الجزء الثالث من الخطة يشمل إستراتيجية، كما أنه يلزم الحكومة بتحديد إستراتيجية شاملة كل 6 أشهر لمواجهة التهديدات والأعمال الإرهابية الأميركية.

ومن المحتمل أن تقدم هذه الخطة الشاملة بصفتها خطة معدة من قبل نواب مجلس الشورى إلى مجلس الشورى على أن ترسل فيما بعد إلى لجنة الأمن القومي لبحث التفاصيل المتعلقة بها.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.