الأقمار الإصطناعية تكشف تحديث روسيا مخبأ لتخزين الأسلحة النووية في كالينينغراد

صور الأقمار الإصطناعية
صور الأقمار الإصطناعية تكشف تحديث روسيا مخبأ لتخزين الأسلحة النووية في مدينة كالينينغراد (سكاي ‏نيوز عربية)‏

كشف تقرير جديد عن تحديث روسيا مخبأ لتخزين الأسلحة النووية في مدينة كالينينغراد، في أحدث علامة على زيادة تركيز موسكو على الأسلحة النووية في مواجهتها حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وفق ما نقل موقع سكاي نيوز عربية الإخباري في 18 حزيران/يونيو الجاري.

وسينشر اتحاد العلماء الأميركيين، في وقت لاحق من 18 الجاري، صور الأقمار الإصطناعية التي أظهرت في الأشهر الأخيرة منشأة تخزين عميقة، مغطاة بسقف خرساني جديد في منطقة بساحل بحر البلطيق بين بولندا وليتوانيا.

وبحسب الموقع، قال مدير مشروع المعلومات النووية في منظمة اتحاد العلماء الأميركيين هانز كريستنسن: “يحمل الموقع جميع بصمات مواقع تخزين الأسلحة النووية الروسية النموذجية”، مضيفاً أن “هناك محيط خارجي ثقيل لسياج متعدد الطبقات. تحتوي المخابئ نفسها على سياج ثلاثي حولها أيضاً. هذه سمات جميع مواقع تخزين الأسلحة النووية الأخرى التي نعرفها في روسيا”.

ونقلت صحيفة “الغارديان” عن كريستنسن قوله إن “هذه الصور لا تثبت أن هناك أسلحة نووية في كالينينغراد الآن، لكنها تظهر أنها موقع نشط”.

يذكر أن العمل على المخبأ بدأ في عام 2016، بينما تم وضع سقف جديد في وقت مبكر من الصيف.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.