2021-04-19

أميركا تسأل عما إذا كانت باكستان استخدمت طائرات أميركية لإسقاط طائرة هندية

مقاتلة أف-16
مقاتلة باكستانية من طراز أف-16 تقدم عرضًا عسكريًا في العيد الوطني الباكستاني في إسلام أباد يوم 23 مارس 2018 (AFP)

قالت السفارة الأميركية في إسلام اباد في 3 آذار/مارس الجاري إن الولايات المتحدة ”تسعى للحصول على معلومات“ عما إذا كانت باكستان استخدمت طائرات أف-16 أميركية الصنع لإسقاط طائرة هندية، وهو ما قد يعد انتهاكا لاتفاقات بيع هذا النوع من الطائرات بين واشنطن وباكستان، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وتقول باكستان إنها لم تستخدم الطائرات أف-16 لإسقاط الطائرة الهندية بعد اجتيازها خط المراقبة الذي يمثل الحدود الفعلية بين الجارتين المسلحتين نوويا. وتقول إسلام اباد إن إسقاطها لهذه الطائرة كان دفاعا عن النفس.

وقال متحدث باسم السفارة الأميركية لرويترز ”نحن على علم بهذه التقارير ونسعى للحصول على مزيد من المعلومات… نتعامل بجدية شديدة مع أي مزاعم بإساءة استغلال بنود (التعاقدات) الدفاعية“.

وعادة ما تفرض الولايات المتحدة قيوداً على كيفية استخدام عتادها العسكري الذي تصدره من خلال إبرام ما يسمى باتفاقات المستخدم النهائي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.