2021-10-19

طائرة عسكرية روسية تحلّق فوق قاعدة للغواصات الإستراتيجية الأميركية

طائرة تو-154
مقطع فيديو تم التقاطه في 15 مارس 2016 يُظهر صورة مأخوذة من لقطات تم توفيرها على الموقع الرسمي لوزارة الدفاع الروسية ويُقال إنها تُظهر قاذفات القنابل الروسية Su-34 وطائرة النقل Tupolev Tu-154 فوق موقع غير معروف في طريقهم من قاعدة حميم الجوية في سوريا إلى قواعدهم الدائمة في الاتحاد الروسي (AFP)

نفذت طائرة عسكرية روسية من طراز Tu-154M LK-1، تحليقاً جديداً فوق أراضي الولايات المتحدة، شملت موقعا توجد فيه قاعدة للغواصات الاستراتيجية الأميركية، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري.

ونقلت وكالة “إنترفاكس” عن مصدر مطلع أن الطائرة الروسية التي هبطت في 29 أيار/مايو الجاري في قاعدة “رايت باترسون” العسكرية في ولاية أوهايو الأميركية، نفذت في 30 أيار/مايو الحالي تحليقا دام ساعات كثيرة فوق قواعد ومنشآت عسكرية استراتيجية تقع بطول الشواطئ الجنوبية الشرقية من الولايات المتحدة.

وأشار المصدر إلى أن الطائرة أدت مهمتها في إطار المعاهدة الدولية الخاصة بالأجواء المفتوحة.

وحلقت طائرة Tu-154M LK-1 فوق كل من قاعدة “كينغز باي” بولاية جورجيا، حيث تتمركز الغواصات الاستراتيجية المزودة بصواريخ “ترايدنت 2” العابرة للقارات، وقاعدة “مايبورت” للبحرية الأميركية في المحيط الأطلسي، وقاعدة لسلاح الجو الأمريكي على رأس كانافيرال في ولاية فلوريدا، حيث تقع منصات إطلاق فضائية أميركية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.