مقاتلة أف-35 أيه الأميركية تقوم بأول مهمة قتالية لها بالعراق

مقاتلة إف-35
طيار مقاتلة "أف-35 أيه لايتنينغ 2" من الجناح المقاتل رقم 56 ينطلق من قاعدة "لوك" الجوية في 17 تموز/يوليو 2017 (وزارة الدفاع)

نفذت مقاتلتان أميركيتان من طراز أف-35 إيه في 30 نيسان/أبريل الماضي غارة جوية في وادي الشاي جنوب محافظة كركوك شمالي العراق، في إطار دعم “قوة المهام المشتركة- عملية العزم الصلب”، وذلك في أول عملية قتالية للطائرة المقاتلة الأحدث في العالم، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

جاء ذلك بحسب بيان صادر عن سلاح الجو الأميركي، ذكر فيه أنأن الطائرتين نفذتا الغارة التي استهدفت شبكة أنفاق محصنة لتنظيم داعش، ومخزن أسلحة في جبال حمرين.

ووفق البيان تحركت المقاتلتين في 15 أبريل/نيسان المنصرم من قاعدة جوية في ولاية يوتا غربي الولايات المتحدة، متجهة إلى قاعدة “الظفرة” الجوية بالإمارات؛ لتنضم بذلك للقوات الجوية المشتركة في منطقة عمليات القيادة المركزية الأميركية.

وكانت الطائرة قد اجتازت مهامها بنجاح في اثنين من مناورات “العلم الأحمر” وتم نشرها في أوروبا وآسيا.

و”العلم الأحمر” هي مناورات أقيمت في الولايات المتحدة وشاركت فيها نحو 80 مقاتلة من دول حليفة لأميركا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.