ترامب لا يعتزم “في الوقت الراهن” فرض عقوبات على تركيا لشرائها صواريخ روسية

منظومة أس-400
منظومة أس-400 الروسية في الساحة الحمراء خلال موكب يوم النصر العسكري في موسكو يوم 9 مايو 2017 (AFP)

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 18 تموز/يوليو الجاري أنّه لا يعتزم “في الوقت الراهن” فرض عقوبات على تركيا إثر شرائها منظومة الدفاع الصاروخية الروسية أس-400، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقال ترامب للصحافيين في المكتب البيضاوي “نحن لا نفّكر بذلك في الوقت الراهن”. وأضاف “نحن ندرس الملف، وسنرى ما الذي سنفعله”، مجدّداً التأكيد أنّ الوضع “صعب للغاية”.

وكان البيت الأبيض أعلن في بيان أنّه لن يبيع تركيا مقاتلات أف-35 كما لن يسمح لأنقرة بالمشاركة في برنامج تطوير هذه الطائرات، وذلك بسبب شراء أنقرة منظومة الدفاع الصاروخي الروسية.

وبحسب البيت الأبيض فإنّ “طائرات أف-35 لا يمكنها التعايش مع منصة لجمع معلومات استخبارية روسية ستستخدم لاختراق القدرات المتقدمة” لهذه الطائرات.

لكنّ البيان أكّد أنّ “الولايات المتحدة ما زالت تولي أهمية كبيرة للعلاقة الاستراتيجية مع تركيا. وباعتبارها حليفين في حلف شمال الأطلسي، فإن هذه العلاقة تحتوي على العديد من المكوّنات ولا تقتصر على أف-35”. 

وتابع البيان أنّ الولايات المتحدة “ستواصل تعاونها مع تركيا على نطاق واسع، مدركة في الوقت نفسه القيود الناجمة عن وجود منظومة أس-400 في تركيا”.

وفي مطلع حزيران/يونيو، أمهل البنتاغون أنقرة حتى 31 تموز/يوليو للعدول عن شراء الصواريخ الروسية، وذلك تحت طائلة استبعادها تماماً من برنامج المقاتلة أف-35.

وتزوّد الشركات التركية حالياً 937 قطعة غيار لطراز أف-35، منها 400 قطعة هي الوحيدة التي تصنّعها. وسيمنع على هذه الشركات من الآن فصاعداً تلقّي عقود من الباطن لهذه القطع وستحوّل حصتها من قطع الغيار هذه إلى شركات في بلدان أخرى.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.