الصين تطور قاربا شبحا مسيرا برادار قوي وصواريخ

قارب صيني شبحي مسيّر
قارب صيني شبحي مسيّر

طورت الصين القارب القتالي المسير JARI المتعدد الأغراض، واستخدم فيه أكثر الابتكارات تطورا، بما في ذلك تكنولوجيا “التخفي” ورادار مرحلي.

وذكر موقع mil.sina.c ، في 28 آب/ أغسطس الجاري، في أن معاهد البحوث رقم 716 ورقم 702 التابعة للمؤسسة الوطنية الصينية لبناء السفن قامت بتصميمه.

وفقا للبيانات المنشورة، طول القارب 15 مترا والعرض 4.8 متر والسعة حوالي 20 طنا. سرعته القصوى 42 عقدة ومدى الإبحار 500 ميل بحري.

ويمكن ل JARI تنفيذ مهام أنظمة الدفاع الجوي، وحمل صواريخ مضادة للسفن. ويوجد على متن القارب 8 منصات للإطلاق العمودي.

وتم تثبيت وحدة التحكم عن بعد مع مدفعية أوتوماتيكية عيار 30 ملم في الجزء الأمامي من السفينة. ويمكن وضع أنبوبين طوربيد 324 ملم، بحسب الموقع.

للاكتشاف والتوجيه الفعالين، بالإضافة إلى الرادار المذكور أعلاه المزود بمصابيح أمامية، يوجد نظام إلكتروني ضوئي مثالي. ودرس المصممون أيضا إدخال السونار.

يمكن للقارب أداء المهام ليس فقط في وضع التحكم عن بعد، ولكن أيضًا بشكل مستقل، باستخدام الذكاء الاصطناعي. علاوة على ذلك ، يتم توفير التطبيق الجماعي لهذه السفن الحربية الصغيرة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.