الأبرز

الولايات المتحدة تجري تدريبات بحرية غير مسبوقة مع دول جنوب شرقي آسيا

المدمرة الأميركية بريبل
المدمرة الأميركية بريبل قبالة ساحل كاليفورنيا. (صورة ارشيفية- رويترز)

على خلفية الخلافات المتصاعدة بين واشنطن وبكين، تستعد الولايات المتحدة لإجراء تدريبات بحرية غير مسبوقة الشهر المقبل مع عشر دول في جنوب شرقي آسيا.

وأكدت السفارة الأميركية في تايلاند، في 23 آب/ أغسطس، أن التدريبات هي الأولى من نوعها بين الولايات المتحدة والأعضاء العشرة في رابطة دول جنوب شرق آسيا (ASEAN) ستنطلق في الثاني من سبتمبر، في قاعدة بحرية تايلاندية بمحافظة تشونبوري شرقي العاصمة بانكوك.

وذكرت السفارة أن التدريبات التي ستستغرق خمسة أيام تهدف إلى “دعم الأمن البحري، مع التركيز على منع وقوع انتهاكات في البحر”.

وستجري التدريبات غالبا قبالة محافظة كا ماو بجنوب فيتنام، حيث ستلعب مراكب بحرية عسكرية أمريكية دور “قوارب مشبوهة” سيتعين على القوات البحرية للدول الآسيوية رصدها وتفتيشها وملاحقتها قانونيا.

وسبق أن أجرت الصين مناورات مشتركة مع دول الرابطة الآسيوية، على الرغم من وجود خلافات في المصالح بينها وأربع من تلك الدول على الأقل.

وتجري التدريبات الجديدة وسط التوتر بين الصين وفيتنام بسبب أنشطة بكين في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، علاوة على تصعيد الخلافات التجارية والسياسية بين واشنطن وبكين بخصوص مسائل مختلفة، بما فيها ملف تايوان والنفوذ الإقليمي.

غير أن المتحدث باسم وزارة الدفاع التايلاندية كونغتشيب تانترافانيتش قلل من أهمية توقيت التدريبات المشتركة مع واشنطن، مشددا على أن هذه الخطة لا علاقة لها بالوضع القائم في المنطقة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.