وزارة الدفاع الأميركية تُنشىء “منطقة دفاع” بعد الهجوم على السعودية

جيمس مالوي
شوهد نائب الأميرال جيمس مالوي، قائد القيادة المركزية للقوات البحرية الأميركية (NAVCENT) /الأسطول الخامس خلال زيارة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبو لمركز القيادة المركزية للقوات البحرية في المنامة البحرين في 11 يناير 2019 (رويترز)

اعتبر قائد الأسطول الخامس الأميركي، الأميرال جيمس مالوي، أن “تهديد إيران العسكري” لم يتراجع في الخليج بعد الهجوم على السعودية، مشيراً إلى أن البنتاغون أنشأ “منطقة دفاع” رداً عليه، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وقال مالوي، في مقابلة مع وكالة “رويترز” نشرت في الرابع من تشرين الأول/أكتوبر الجاري: “لا أعتقد أنهم يتراجعون على الإطلاق”.

ورداً على سؤال عما إذا كان قد شاهد أي تحركات مقلقة للصواريخ الإيرانية في الأسابيع الماضية، رفض مالوي التعليق على أي معلومات من الاستخبارات الأميركية قادته لهذا التقييم، موضحاً أنه يتابع بانتظام تحركات الصواريخ البالستية وصواريخ كروز الإيرانية “سواء كانت تنقل إلى المستودعات أو منها”، كما يراقب قدرات إيران في مجال زرع الألغام.

وأضاف قائد الأسطول الأميركي الخامس، الذي يمثل أكبر قوة في بحرية الولايات المتحدة ويتمركز في البحرين: “أحصل على ملخص للتحركات بشكل يومي ثم تقييمات لما يمكن أن يعنيه ذلك”.

وتعرضت السعودية، يوم 14 أيلول/سبتمبر الماضي، لهجوم واسع استهدف منشأتين نفطيتين لشركة “أرامكو” العملاقة شرق البلاد، وهما مصفاة بقيق لتكرير النفط وحقل هجرة خريص، تبنته قوات جماعة “أنصار الله” الحوثية اليمنية التي قالت إن العملية نفذت بـ 10 طائرات مسيرة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate