الإمارات العربية المتحدة تعتزم شراء طائرتين إضافيتين من نوع GlobalEye

طائرة ساب
طائرة GlobalEye من إنتاج شركة "ساب" خلال معرض دبي للطيران 2019 (صورة خاصة - الأمن والدفاع العربي)

الأمن والدفاع العربي – خاص دبي

أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة في 19 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري عزمها إبرام عقد لشراء طائرتين إضافيتين من نوع “غلوبال آي” (GlobalEye) للإنذار المبكر والتحكم من شركة “ساب” (Saab) وذلك خلال فاليات معرض دبي للطيران 2019.

وفي حين لم يتم توقيع أي عقد بعد، لم يتم أيضاً تحديد شروط الطلب حتى يتم الانتهاء من المفاوضات النهائية. ومع ذلك، تبلغ قيمة البيع حوالي 1 مليار دولار وفق ما صرّحت الشركة في بيان رسمي.

يُشار إلى أنه تم منح عقد التطوير والإنتاج الأصلي لطائرة GlobalEye إلى شركة “ساب” في معرض دبي للطيران 2015 من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة مع طلب أولي لنظامين، في حين تم الإعلان عن طلب إضافي من الإمارات العربية المتحدة لنظام ثالث في عام 2017.

وتعتبر الإمارات العربية المتحدة عميل الإطلاق (Launch Customer) الأول لـGlobalEye، وهي طائرة رجال أعمال Bombardier Global 6000 معدلة ومزودة برادار Erieye وأجهزة استشعار أخرى تسمح لها بتحديد الأهداف البرية والبحرية والجوية.

من جهتها، أظهرت دول عدّة من المنطقة اهتمامها بالطائرة السويدية لكن المحادثات لا تزال في المراحل المبكرة، وفق ما أعلنت الشركة.

GlobalEye الإماراتية في معرض دبي للطيران 2019

بعد أربع سنوات من طلب الإمارات العربية المتحدة الأول لطائرات GlobalEye، تجلس طائرة الإنذار المبكر على للمرة الأولى في معرض دبي للطيران 2019. وفي مؤتمر صحفي عقدته شركة ساب في 18 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري – وحضرته الأمن والدفاع العربي – قال لارس توسمان، رئيس قسم حلول الرادار لدى الشركة “أعتقد أن الأمر قد فاجأ الكثير من الناس عندما وقعنا العقد، والآن، وبعد أربع سنوات، ها هي الطائرة تجلس بيننا”.

بالنسبة إلى ساب، يعدّ عرض GlobalEye في دبي فرصة للاحتفال بالسرعة الفائقة للبرنامج. وقال توسمان إن الشركة أطلقت أول طائرة إماراتية في شباط/فبراير 2018 وحلّقت بعد شهر. وهي تخضع الآن لتعديلات نهائية قبل التسليم المخطط له إلى الإمارات في عام 2020، بعد أن الإنتهاء بالفعل من اختبارات الطيران.

مجسّم عن طائرة GlobalEye على جناح شركة “ساب” خلال معرض دبي للطيران 2019 (صورة خاصة – الأمن والدفاع العربي)

وأشار المسؤول إن طائرة غلوبال آي الثانية الإماراتية أقلعت للمرة الأولى في شهر يناير، أما الطائرة الثالثة – التي يتم عرضها حاليًا في دبي – فقد طارت في أغسطس، مشيراً إلى أن كلاهما يمرّ بعملية التحقق من أنظمة مهمتهما.

من أهم هذه الإمكانيات الخاصة بالطائرة هو جهاز الاستشعار  Erieye المثبت في أعلى كل طائرة، وهو رادار S-band تقول الشركة إنه يصعب التشويش عليه بسبب تردده العالي والهوائي الطويل.

وبينما تسعى ساب للحصول على طلبات GlobalEye إضافية، أقر توسمان بأن عملية البيع الدولية “تستغرق سنوات”. وقد عرضت الشركة طائرتن كجزء من مجموعة من الطائرات المقاتلة Gripen E/F إلى فنلندا، لكنها ستنافس مجموعة واسعة من الطائرات بما فيها أف/أيه-18، أف-35 وغيرها في مسابقة ستقرر عام 2021.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
WhatsApp chat