في رحلة استغرقت أكثر من 10 ساعات.. مقاتلات كورية ويابانية ترافق قاذفات روسية

تو-95
صورة نشرتها وزارة الدفاع اليابانية في 22 آب/أغسطس 2013 تُظهر قاذفة "تو-95" الروسية تحلّق في المجال الجوي بالقرب من جزيرة أوكينوشيما في غرب اليابان (AFP)

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قاذفتين استراتيجيتين من طراز “تو-95إم إس” قامتا برحلة فوق المياه المحايدة لبحر الصين الشرقي وبحر اليابان، ورافقتهما مقاتلات يابانية وكورية جنوبية، وفق ما نقلت وكالة سبوتنيك.

وقالت وزارة الدفاع الروسية: “نفذت حاملتا صواريخ من طراز تو-95إم إس من القوات الجوية الفضائية رحلة مخطط لها فوق المياه المحايدة لبحر الصين الشرقي وبحر اليابان. وكانت القاذفتان برفقة أطقم مقاتلات سو-35 وطائرات الكشف والإنذار المبكر أ-50”.

استغرقت الرحلة أكثر من 10 ساعات، وفي بعض مراحلها، رافق القاذفات الروسية زوجان من مقاتلات القوات الجوية الكورية الجنوبية من طراز F-15 و F-16 والقوات الجوية اليابانية من طراز F-2.

وأكدت وزارة الدفاع أن الطيارين يؤدون رحلات منتظمة، والتي تتم وفقًا للقواعد الدولية. في أكتوبر/تشرين الأول، بعد إحدى هذه الرحلات الجوية، أعلنت كوريا أن طائرة عسكرية روسية غزت ما يسمى منطقة تحديد الدفاع الجوي (KADIZ) التي أنشأتها سيئول من جانب واحد. وقد نفت روسيا هذه المعلومات.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate