غواصات في المحيط يمكنها محو العالم خلال 30 دقيقة

غواصة أميركية
الغواصة الأميركية "USS Grayback"، الغارقة منذ الحرب العالمية الثانية، قرب سواحل جزيرة أوكيناوا اليابانية (صورة أرشيفية)

نشرت صحيفة National Interest الأميركية قائمة تضم 5 أنواع من الغواصات، يمكنها تدمير العالم، موجودة في حوزة الجيشين الروسي والأميركي أو ستدخل قريبا في الخدمة لديهما، في 30 كانون الثاني/ يناير الجاري.

وأضافت أن تلك الغواصات بمقدورها القضاء على العالم خلال نصف الساعة. وأشارت الصحيفة إلى أنها لم تدرج على القائمة غواصات سوفيتية قديمة مثل غواصة “آكولا” من مشروع 941 والتي قد خرجت من أسطول الغواصات وتم إتلافها.

وتضم القائمة الغواصات النووية الروسية من مشروع “بوريه – 955” التي وصفتها بأكثر الغواصات المزودة بالصواريخ الباليستية سكونا والغواصات النووية من مشروعي “دلفين” و”ياسن” الروسيين.

وقال كاتب المقال في الصحيفة إن الغواصتين الأخيرتين تستطيعان الاقتراب من الشاطئ الأميركي الشرقي إلى مسافة ألفي كيلومتر لتدمير كل الأهداف البرية، بما فيها تلك التي تقع على ضفاف البحيرات الكبرى.

وتضم القائمة كذلك الغواصات النووية الأميركية من مشروعي “أوهايو” القديم و”كولومبيا” الحديث، علما أن غواصات “كولومبيا” قد تدخل أسطول الغواصات الأميركي بحلول عام 2031.

وقالت الصحيفة إن بعض الغواصات التي دخلت القائمة قوية إلى درجة تمكّنها من مسح 288 هدفا أرضيا بمقدار مدينة متوسطة الحجم من وجه الأرض. وأوضح كاتب المقال قائلا” تستطيع تلك الغواصات في حقيقة الأمر أن تقضي على الحضارة في حال نشوب حرب عالمية ثالثة خلال مدة تقل عن فترة حجز وجبة بيتزا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.