ولي عهد أبو ظبي يشارك في تدشين قاعدة عسكرية مصرية

قاعدة مصرية
الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر وعدد من ممثلي الدول العربية والأجنبية خلال افتتاح قاعدة " برنيس العسكرية " في نطاق المنطقة الجنوبية العسكرية - في محافظة البحر الأحمر (وكالة وام)

شهد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة افتتاح قاعدة “برنيس العسكرية” في نطاق المنطقة الجنوبية العسكرية – في محافظة البحر الأحمر – إضافة إلى تنفيذ ” قادر 2020 ” أضخم مناورة بالذخيرة الحية تشارك فيها عناصر من القوات الجوية والبحرية والإنزال البرمائي المصرية، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الإماراتية.

وستعمل القاعدة الجو بحرية على دعم أعمال تأمين الحدود الجنوبية والمصالح الاقتصادية والثروات الطبيعية لجمهورية مصر العربية إضافة إلى دعمها عمليات الأسطول الجنوبي المصري في البحر الأحمر.

وهنأ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان – في تصريح له بهذه المناسبة – الرئيس عبدالفتاح السيسي بافتتاح القاعدة العسكرية الجديدة مشيدا بامكاناتها وتجهيزاتها المتطورة وما تمثله من إضافة نوعية مهمة للقدرات العسكرية المصرية ودعم لحرية الملاحة وأمنها في منطقة البحر الأحمر إضافة إلى أهميتها في خدمة مشروعات التنمية بما تضمه من رصيف بحري ومطار ومحطة لتحلية المياه.

وقال إن القوات المسلحة المصرية ليست حصنا لمصر الشقيقة فقط وإنما هي قوة لكل العالم العربي لأن قوة مصر هي قوة للعرب جميعاً، مضيفاً أن مصر بقواتها المسلحة القوية والمتطورة تمثل عنصر استقرار وسلام في المنطقة.

وأشار إلى أن تعزيز القدرات العسكرية المصرية والعربية يسهم في حماية المكتسبات التنموية لشعوب المنطقة ويوفر البيئة الآمنة للتطور الاقتصادي والحضاري وتعزيز الأمن والسلم ليس فقط على المستوى الإقليمي وإنما على المستوى العالمي كذلك بالنظر إلى ما تمثله المنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط من أهمية استراتيجية كبيرة بالنسبة إلى أمن العالم كله ومصالحه.

من جهتها، أظهرت المناورة ” قادر 2020″ مدى جاهزية واستعداد القوات المشتركة لتنفيذ المهام باحترافية وروح معنوية مرتفعة للذود عن تراب الوطن فيما تميزت المناورة بمشاركة عدد من الطائرات المقاتلة المنضمة حديثا إلى القوات الجوية إضافة إلى عدد من الوحدات البحرية الحديثة التي انضمت إلى الأسطول البحري المصري خلال العقد الماضي.

وتقع القاعدة على ساحل البحر الأحمر قرب الحدود الدولية الجنوبية شرق مدينة أسوان فيما تبلغ مساحتها 150 ألف فدان وتضم قاعدة بحرية وقاعدة جوية ومستشفى عسكريا وعددا من الوحدات القتالية والإدارية وميادين للرماية والتدريب على جميع الأسلحة إضافة إلى رصيف تجاري بطول 1200 متر وعمق 17 متراً ويشمل مباني إدارية وخدمية ومحطة استقبال ركاب وأرصفة متعددة الأغراض بطول 300 متر بجانب أرصفة لتخزين البضائع العامة بطول 400 متر وأرصفة وساحات تخزين الحاويات بطول 500 متر إضافة إلى مطار برنيس الدولي ومحطة لتحلية مياه البحر بطاقة 3400 م3/ يوم وشبكة متكاملة من الطرق الرئيسية.

ويتمثل الهدف الاستراتيجي لإنشاء قاعدة برنيس العسكرية في حماية وتأمين السواحل المصرية الجنوبية وحماية الاستثمارات الاقتصادية والثروات الطبيعية ومواجهة التحديات الأمنية في نطاق البحر الأحمر فضلا عن تأمين حركة الملاحة العالمية عبر محور الحركة من البحر الأحمر وحتى قناة السويس والمناطق الاقتصادية المرتبطة بها وذلك ضمن رؤية مصر المستقبلية 2030.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.