تعرف على أحدث ابتكارات أنظمة القيادة الذاتية البحرية

نظام بحري غير مأهول
نظام بحري غير مأهول (صورة أرشيفية)

تكشف شركة “مراكب تكنولوجيز” عن تقنياتها ذاتية القيادة والحاصلة على براءة اختراع، وخواصها المعيارية التي تتيح تكاملها مع المركبات الجوية والبرية والبحرية، ضمن فعاليات معرض يومكس الذي انطلقت فعالياته في 23 شباط/ فبراير الجاري في أبوظبي،

وتستمر فعاليات “معرض ومؤتمر الأنظمة غير المأهولة” (يومكس) بين يومي 23-25 فبراير/شباط الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

ويسهم حضور “مراكب” الرائد في القطاع بتعزيز مكانة دولة الإمارات في طليعة الدول التي تمتاز بمستويات رفيعة من الابتكار والإبداع في صناعة أنظمة القيادة الذاتية خلال الخمسين عاماً المقبلة.

ويشكل “يومكس” باعتباره الفعالية الأكبر من نوعها لأنظمة القيادة الذاتية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، المنصة المثلى لعرض أحدث الابتكارات التقنية في هذا القطاع، حيث يسهم بشكل فاعل في تسريع وتيرة التعاون وإبرام الشراكات المحلية والإقليمية في عالم اليوم كثير التغيرات؛ كما يعمل المعرض على تعزيز سبل التواصل بين الوفود الحكومية، والوكالات، والقطاعات، والهيئات العسكرية والمدنية للتوعية بمنافع أنظمة القيادة الذاتية في المجالات الدفاعية، والبيئية، والمدنية والإنسانية.

وتواصل “مراكب تكنولوجيز” الارتقاء بسوية نظامها MAP Pro للقيادة الذاتية من خلال توسيع نطاق إمكانياتها للتحكم الذاتي خارج إطار المراكب البحرية ليشمل المركبات البرية والجوية التي سوف يتم الكشف عنها خلال فعاليات “يومكس” بالإضافة إلى تسليط الضوء حول كيفية تحويلها من مركبات يتم تسييرها بشكل يدوي إلى مركبات ذاتية القيادة.

وتمتاز هذه التقنية بطابعها المعياري الذي يتيح للعملاء في القطاعات المختلفة تعزيز إمكانات مركباتهم الحالية عبر تحويلها إلى أخرى ذاتية القيادة بدلاً من شراء الحلول الجاهزة، وتقوم “مراكب” اليوم بتوفير المركبات ذاتية القيادة إلى الشركات العاملة في قطاعات النفط، وأمن الموانئ، والدفاع المدني، والقطاعات العسكرية.

وقال باسل شحيبر، الرئيس التنفيذي لشركة “مراكب تكنولوجيز”: “يسهم استخدام تقنيات القيادة الذاتية بإحداث نقلة نوعية في العمليات التشغيلية التقليدية لدى كثير من القطاعات وبوتيرة متسارعة. ويتمثل هدفنا الأساسي في تعزيز الحضور الرائد عالمياً لدولة الإمارات بمجال أنظمة القيادة الذاتية عبر إرساء شراكات طويلة الأمد مع قادة القطاع الإقليميين والدوليين في جميع نطاقات عمل المركبات الجوية والبرية والبحرية”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate