2021-02-26

دراسة: تدهور الصورة العامة عن حلف الأطلسي في فرنسا وأميركا

اعلام دول حلف الناتو
اعلام دول حلف الناتو

أظهرت دراسة أعدها مركز بيو للأبحاث أن الصورة العامة لحلف شمال الأطلسي تدهورت بدرجة كبيرة في الولايات المتحدة وفرنسا العام الماضي، بعد أن شكك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قيمة التحالف الغربي، بحسب ما نقلت وكالة رويترز للانباء في 10 شباط/ فبراير الجاري.

وأظهرت الدراسة التي نشرت في 10 شباط/ فبراير الجاري، أن النظرة الإيجابية لحلف شمال الأطلسي تراجعت إلى 52 بالمئة في الولايات المتحدة العام الماضي من 64 بالمئة في عام 2018.

وفي فرنسا، حيث قال ماكرون العام الماضي إن الحلف يعاني من ”موت إكلينيكي“ بسبب ما يرى أنه فشله في المساعدة في حل الصراعات العالمية، تراجع التأييد إلى 49 بالمئة من 60 بالمئة في 2017 و71 بالمئة في 2009. والنسبة في عام 2018 غير متوفرة.

ويخشى الدبلوماسيون في حلف شمال الأطلسي منذ فترة طويلة أن يقوض تصوير ترامب للحلف على أنه في أزمة التأييد الشعبي الأميركي للحلف.

وتأسس الحلف في عام 1949 لاحتواء التهديد العسكري من الاتحاد السوفيتي، ويعتمد على التفوق العسكري الأميركي في مواجهة مجموعة من التهديدات على الحدود الأوروبية منها روسيا المسلحة نوويا وهجمات المتشددين.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.