زعيم كوريا الشمالية يحضر تدريبات عسكرية ويحذر من خطورة كورونا

كوريا الشمالية
الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يحضر تدريبات عسكرية في صورة نشرتها وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية في 28 شباط/فبراير 2020. صورة لم يتسن لرويترز التحقق منها بشكل مستقل ويحظر استخدامها في كوريا الجنوبية أو بيعها لأطراف ثالثة ويحظر استخدامها في الأغراض التجارية أو التحريرية في كوريا الجنوبية

 ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية في 29 شباط/فبراير الجاري أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون حضر تدريبات عسكرية في 28 شباط/فبراير الحالي وذلك في ظهور نادر وسط جهود للحيلولة دون تفشي فيروس كورونا في البلد المنعزل، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

ولم تعلن كوريا الشمالية عن ظهور أي حالات إصابة بالمرض لكن الإعلام الرسمي ذكر أن السلطات فرضت حجرا صحيا لمدة شهر على أفراد ظهرت عليهم أعراض الإصابة وإجراءات فحص مشددة في المناطق الحدودية والمطارات والموانئ البحرية.

وذكرت الوكالة في نبأ منفصل أن كيم عقد أيضا اجتماعا للمكتب السياسي لحزب العمال الحاكم بحث خلاله سبل اتخاذ إجراءات للوقاية من الفيروس.

ونقلت الوكالة عن كيم قوله ”في حال انتشر المرض المعدي خارج السيطرة ووجد طريقه إلى داخل بلدنا فسيكون له عواقب خطيرة“.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate